الثلاثاء 21 مايو 2024 الموافق 13 ذو القعدة 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

الشمع الأسود في الأذن.. تعرف على الأسباب

الثلاثاء 15/أغسطس/2023 - 12:31 ص
الشمع الأسود في الأذن
الشمع الأسود في الأذن


يساعد شمع الأذن في الحفاظ على صحة الأذن، حيث يمنع مرور أي أشياء ضارة، مثل الماء والشامبو وغيرهما من الأشياء التي قد تؤذي الأذن، بالإضافة إلى أنه يحافظ على التوازن الحمضي داخل قناة الأذن للحماية من العدوى.

والجدير بالذكر، أن شمع الأذن يكون أصفر اللون، ولكن في بعض الحالات بسبب تراكم الشمع يتحول إلى اللون الأسود، وليس هناك داعي للقلق ففي معظم حالات الشمع الأسود يكون مجرد علامة على تراكم الشمع في الأذن أو أن الأذن لا تتخلص من الشمع بشكل طبيعي، وفيما يلي نستعرض أسباب تراكم الشمع وفق موقع healthline

أسباب الشمع الأسود في الأذن

الشمع الأسود في الأذن ليس دليلًا على قلة النظافة، ولكن هناك العديد من العوامل الأخرى التي يتعرض لها الأنسان وتسبب في هذ المشكلة، ومن هذه الأسباب:

  1. تراكم شمع الأذن

في بعض الأحيان قد يكون شمع الأذن الأسود دليلًا على وجود شمع داخل الأذن لفترة طويلة من الوقت، فكلما كان الشمع أقدم أصبح لونه أغمق. تعمل الغدد الموجودة داخل الأذن على إفراز المشع بشكل مستمر ولكن في بعض الأحيان قد يزيد الإفراز ولا تستطيع الأذن التخلص من الشمع كما يحدث في العادة. 

  1. أجسام غريبة

يمكن لسماعات الأذن أن تدفع الشمع داخل الأذن مما يمنع خروج الشمع، وبالتالي يتراكم ويتصلب ويتحول إلى اللون الأسود.

  1. سلاكات الأذن

تستخدم سلاكات الأذن للتنظيف، ولكن لسوء الحظ هذه السلكات تدفع الشمع إلى عمق قناة الأذن مما يضغط الشمع، وبمرور الوقت يمكن أن يتصلب شمع الأذن المضغوط ويتحول إلى اللون الداكن أو الأسود. يمكن أن يؤدي أيضًا إلى أعراض أخرى، مثل:

  • ألم الأذن
  • دوخة
  • فقدان السمع
  1. الجنس والعمر

في أغلب الأحيان يعاني الأشخاص الأكبر سنًا وخاصة الرجال من تراكم الشمع الأسود  داخل الأذن ومع تقدم العمر يتغير شمع الأذن. قد ينتج شمع أذن أقل، لكنه قد يكون أكثر لزوجة أو أكثر سمكًا. يمكن أن يؤدي ذلك إلى البناء بسرعة أكبر أيضًا.

علاج الشمع الأسود في الأذن

تراكم الشمع داخل الأذن وتحوله للون الأسود لا يسبب قلقا صحيا، إلا إذا كان مصحوبا بأعراض أخرى، منها:

  • ألم
  • دوخة
  • صعوبة في السمع

حال ظهور أحد الأعراض السابقة مع الشمع الأسود يلزم التوجه إلى الطبيب لإزالة الشمع المتراكم، غير ذلك يمكن استخدام قطرات الأذن التي تساعد على إزالة الشمع.