الأحد 03 مارس 2024 الموافق 22 شعبان 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

ما هو مرض الطاعون.. ولماذا سُميّ بالموت الأسود؟

السبت 20/يناير/2024 - 12:30 ص
 ماهو مرض الطاعون؟
ماهو مرض الطاعون؟


ماهو مرض الطاعون؟.. كثيرًا ما نسمع عن مرض الطاعون المعروف أيضا الموت الأسود، وربما يدرك البعض أنه من الأمراض الخطيرة، ولكن  قد لا يعلم الكثيرون ما هو مرض الطاعون؟، وهذا ما سنتعرف عليه خلال السطور القادمة؟.

 ماهو مرض الطاعون؟

وللإجابة على سؤال ما هو مرض الطاعون؟، يذكر الدكتور أحمد سمير البهواشي، استشاري الحميات والأمراض المعدية ومكافحة العدوى، أن مرض الطاعون يعد من الأمراض المعدية والخطيرة والتي قد تتسبب في وفاة المريض، وينتج عن بكتيريا تسمى يرسينيا الطاعونية، وهي بكتيريا تصيب الحيوانات الثديية وأيضًا البراغيث.

جدير بالذكر أن مرض الطاعون يعد أحد الأمراض الشديدة الخطورة، لاسيما إذا أصيب الشخص بالالتهاب الرئوي أو طاعون إنتان الدم، إذ قد تصل نسبة الوفاة ما بين 30-100% في حال إهمال العلاج.

لماذا سمي مرض الطاعون بالموت الأسود؟

وعن سؤال لماذا سمي مرض الطاعون بالموت الأسود؟، يشير الدكتور أحمد البهواشي، إلى أن الطاعون يعد من  الأمراض القديمة المُعديٍة، وقد نتج عنه العديد من الأوبئة التي راح ضحيتها ملايين الأرواح خلال العصور القديمة والوسطى، وسمى بالموت الأسود؛ إذ أنه من بين أعراضه وجود بقع نزفية منتشرة تحت الجلد.

شخص مصاب بالطاعون

كيف ينتقل مرض الطاعون؟

وبشأن سؤال كيف ينتقل مرض الطاعون؟، يذكر الاستشاري أن عدوى الطاعون تنتقل بين الحيوانات من خلال البراغيث، ثم ينتقل إلى الإنسان من خلال التعرض لعضات أو قرصات البراغيث أو أيضًا عن طريث ملامسة الحيوانات المصابة أو لمس أدوات الشخص المصاب بالمرض.

كيف ينتقل الطاعون من شخص لآخر؟

وبخصوص سؤال كيف ينتقل الطاعون من شخص لآخر؟، أن الطاعون عند يصيب الإنسان يعرف بالطاعون الرئوي، وعادة ما تنتقل العدوى من شخص لآخر عندما يقيم هذا الشخص مع آخر مصاب بالطاعون الرئوي، أو يقوم على رعايته؛ إذ يمكن استنشاق الإنسان للبكتيريا المُسببة للطاعون لأنها تنتشر من خلال الهواء.

كيفية الوقايه من مرض الطاعون

وحول كيفية الوقايه من مرض الطاعون، يقدم استشاري الحميات والأمراض المعدية ومكافحة العدوى، عدة نصائح وإرشادات يجب الالتزام بها؛ لتفادى التعرض للإصابة بالطاعون، ومن أبرزها ما يلي:  

  • تجنب التعامل مع جثث الحيوانات المصابة.
  • وأيضًا عدم لمس سوائل الجسم والأنسجة المصابة.
  • بجانب أهمية الحرص على غسل اليدين جيدًا بالماء والصابون، أو يمكن كذلك غسهلما بالكحول.
  • كما ينصح بتجنب التعامل مع الحيوانات الضالة المريضة أو الميتة.
  • وأخيرًا، يوصي بعدم الجلوس في الأماكن الموبوءة بالقوارض.