الثلاثاء 16 أبريل 2024 الموافق 07 شوال 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

كيف يؤثر دواء السكري إمباجليفلوزين على اختبار البول؟

الخميس 29/فبراير/2024 - 11:00 ص
اختبار البول
اختبار البول


توصلت إحدى الدراسات التي أجريت حديثا إلى أن دواء مرض السكري كان سببا وراء اختبار البول الإيجابي الكاذب.

في التفاصيل، وجد طبيب بالمركز الطبي التابع لإدارة شؤون المحاربين القدامى مايكل جيه كريسينز، في فيلادلفيا، أن مريضا في المركز قد خضع لاختبار بول إيجابي كاذب بعد تناول إمباجليفلوزين، وهو مثبط SGLT2، المستخدم لـ علاج مرض السكري.

وفي رسالة، نشرت في مجلة نيو إنجلاند الطبية، ذكر الدكتور آرون شوارتز أنه وفريقه اكتشفوا النتيجة الإيجابية الكاذبة ثم اختبروا تأثير تخزين عينات البول دون تبريد.

في دراسة هذه الحالة، أبلغ مريض في مركز شؤون المحاربين القدامى في فيلادلفيا طبيبه أنه فشل في العديد من اختبارات المخدرات الإلزامية كجزء من التزامه بالمراقبة، على الرغم من الامتناع عن ممارسة الجنس لمدة 10 أشهر.

اتصل الفريق في المركز بالمختبر الخاص به والذي قام أيضًا باختبار عينات بول من نفس المريض خلال نفس الإطار الزمني.

وأفادوا بعدم العثور على أي دليل على وجود الكحول في بول المريض، لكنهم اكتشفوا البيلة السكرية.

للاشتباه في أنه تم إنتاجه بسبب تناول المريض للدواء الموصوف إمباغليفلوزين، اتصل شوارتز بمكتب المراقبة وسألهم عن كيفية تخزين عينات البول التي تم جمعها من أولئك الخاضعين للمراقبة.

وجد أن جميع عينات البول تم تخزينها في درجة حرارة الغرفة، ولكن لم يتم تخزينها لمدة تزيد عن 24 ساعة.

ولاختبار شكوكهم في أن إمباغليفلوزين كان وراء النتيجة الإيجابية الكاذبة، قام الطبيب وفريقه بجمع المزيد من عينات البول وتخزين بعضها على الرف والبعض الآخر في الثلاجة لمدة 24 ساعة.

وأظهر اختبار العينات عدم وجود دليل على وجود الكحول في العينات المبردة، كما ظهرت نتائج إيجابية كاذبة في جميع العينات المخزنة في درجة حرارة الغرفة.

زيادة السكر والبكتيريا

يوضح شوارتز أن الدواء تسبب في زيادة كمية السكر في البول ومستويات البكتيريا.

تعمل البكتيريا على السكر وتنتج الكحول بنفس الطريقة التي تفعلها عند تخمير النبيذ.

يخلص شوارتز إلى أن مسؤولي المدينة بحاجة إلى أن يكونوا على دراية بالأسباب الطبية المحتملة لاختبارات الكحول الإيجابية الكاذبة لمنع أولئك الذين لم ينتهكوا فترة المراقبة من اتهامهم بذلك.