الخميس 18 أبريل 2024 الموافق 09 شوال 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

بعد وفاة أطفال غزة من الجوع.. تعرف على المدة التي يعيشها الإنسان بدون طعام

السبت 02/مارس/2024 - 06:05 م
أطفال غزة والجوع
أطفال غزة والجوع


بعد وفاة أطفال غزة من الجوع.. المدة التي يعيشها الإنسان بدون طعام هي محل تساؤلات الكثير من الناس، وخصوصا بعد وفاة العديد من أطفال غزة من الجوع، خلال الفترة الأخيرة.

فعلى مدى العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة، الذي بدأ في أكتوبر الماضي، كان الأطفال في مهب الريح، وكانوا في بؤرة استهداف العدو الإسرائيلي، تارة بالقصف والقتل، وتارة بالتجويع حتى الموت.

ومع وفاة أطفال غزة من الجوع وقلة المساعدات الإنسانية التي لا تكفي لإنقاذ سكان غزة، لا سيما الأطفال، يموت الكثيرون من الجوع.

في ما يلي من سطور، يستعرض «صحة 24» لمتابعيه المدة التي يعيشها الإنسان بدون طعام.

المدة التي يعيشها الإنسان بدون طعام

بالحديث عن المدة التي يعيشها الإنسان بدون طعام، فإن أغلب آراء الأطباء تستقر على أن الإنسان الذي يتمتع بصحة جيدة، يمكنه البقاء على قيد الحياة، في ظل الامتناع عن تناول الماء، لفترة تتراوح بين 3 إلى 8 أيام، وفي ظل الامتناع عن تناول الطعام لمدة تصل إلى 8 أسابيع.

لكن هذا الأمر لا ينطبق على الجميع، إذ إن هناك من يكون لديه القدرة على البقاء لفترة أطول من ذلك دون طعام أو شراب، وهناك من لا يكون قادرا على البقاء لفترة أقل من ذلك، ويكون الأمر برمته مرهونا بالحالة الصحية والبدنية لكل شخص على حدة.

عوامل مؤثرة في المدة التي يعيشها الإنسان بدون طعام

كما أن هناك عوامل أخرى يمكن أن تزيد أو تقلل المدة التي يعيشها الإنسان بدون طعام.

أطفال غزة

العامل النفسي

الأمر برمته قد يرتبط بعوامل مثل العامل النفسي، الذي يعتبره الأطباء أهم العوامل المؤثرة في الأمر، والذي قد يعين الإنسان على البقاء لأطول فترة ممكنة من دون تناول الطعام.

كمية الدهون في الجسم

كذلك، تتوقف المدة التي يعيشها الإنسان بدون طعام، على كمية الدهون في جسم الإنسان، إذ إنه كلما زادت كمية الدهون في الجسم، زادت قدرته على البقاء حيا، لأن جسم الإنسان يقوم بتخزين السكريات والدهون والبروتينات كي تعينه على البقاء على قيد الحياة خلال فترات الخطر، وفي اثناء المجاعات، التي ما إن تحدث حتى يقوم الجسم باستهلاك السكريات أولا من الجسم، ثم الدهون، وفي الأخير يقوم باستهلاك البروتينات.

ويوضح الأطباء أنه خلال الـ8 ساعات الأولى من الامتناع عن تناول الطعام، يقوم الجسم باستهلاك الجلوكوز، وخلال هذه الفترة لا يحدث أي تغيير ملحوظ في عمل خلايا الجسم، ثم بعد مضي 4 ساعات أخرى، يبدأ الجسم في تكسير الجلوكوز المخزن على هيئة جليكوجين في الكبد والعضلات، بعدها تبدأ أعراض نقص الجلوكوز في الظهور على الإنسان، وبعد نفاد الجليكوجين الموجود في الجسم، يكون الجسم مضطرا لاستهلاك الجلوكوز من الأحماض الأمينية بالأساس، حيث تبدأ الخلايا في تكسير احتياطي الدهون تحت الجلد للحصول على الأحماض الدهنية واستخدامها كوقود مباشر، للحصول على الجليسرول الذي يمكن تحويله إلى جلوكوز، ويحدث هذا الأمر خلال أول 3 أيام من الامتناع عن الطعام، وهي الفترة التي تبدأ فيها أعراض الوهن والضعف في الظهور على الإنسان.

التمثيل الغذائي

التمثيل الغذائي من العوامل التي تؤثر في المدة التي يعيشها الإنسان بدون طعام.

ويقصد بالتمثيل الغذائي، العملية التي يتحول فيها الطعام إلى طاقة، فعندما يقل هذا المعدل، يقل تحول المواد الغذائية المخزنة إلى طاقة، لذلك يحتفظ بها الجسم لمدة أطول، وهو ما يعني فترة أطول من البقاء دون طعام.

حالة الطقس

حالة الطقس من العوامل التي يمكن أن تؤثر في المدة التي يعيشها الإنسان بدون طعام، فارتفاع درجات الحرارة يعني الجفاف بشكل أسرع، وبرودة الجو تعني معدل تمثيل غذائي أعلى للحفاظ على درجة حرارة الجسم عند درجة الحرارة الطبيعية.