الثلاثاء 16 أبريل 2024 الموافق 07 شوال 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

زواج توأم برأسين وجسد من رجل واحد.. ما أسباب التصاق التوأم وطرق العلاج؟

الجمعة 29/مارس/2024 - 09:44 م
ما هي أسباب التصاق
ما هي أسباب التصاق التوأم؟


ما هي أسباب التصاق التوأم؟.. انتشرت خلال الساعات الماضية، صورة على مواقع التواصل الاجتماعي لزواج أشهر توأم ملتصق في العالم، وهما الأمريكيتان آبي هنسل وبريتاني، من جندي أمريكي سابق يدعى جوش بولينغ، وكان الزواج قد تم منذ عام 2021 ولكنه ظل سرًا لمدة طويلة.

جدير بالذكر أن لكل من آبي وبريتاني، رأس وقلب منفصلين لكنهما بجسد واحد وملتصقان ولهما نفس الساقين والذراعين، فيها نتعرف خلال السطور التالية على ما هي أسباب التصاق التوأم؟.

ما هي أسباب التصاق التوأم؟

ولمن يرغب في معرفة ما هي أسباب التصاق التوأم؟، فحسبما ورد بموقع" مايو كلينيك" يكون التوأم الملتصق عبارة عن مولودين يتصلا جسديًا مع بعضهما البعض، وهي من الحالات النادرة جدًا، ولا يعروف السبب ورائها.

ويشير غالبية الأطباء المتخصصين إلى أنه عادة مكا يولد توائم متطابقة وحيدة الزيجوت في حال انقسام بويضة واحدة مخصبة ونموها لكي تتحول إلى جنينين، ولكن خلال فترة تتراوح ما بين يومين و12 يومًا من الحمل، تتطور الطبقات الجنينية التي تنقسم لكي تكوِّن توائم وحيدة الزيجوت فتثبح  أعضاء وهياكل ذات معالم واضحة.

جدير بالذكر أن العلماء يعتقدون بأنه في حال انقسام الجنين خلال وقت متأخر عن القترة المذكورة إلى مدة تتراوح ما بين 13 ـ 15 يومًا من الحمل، فهنا تتوقف عملية الانقسام قبل أن تكتمل العملية؛ لذا تنتج التوائم الملتصقة.

فيما تشير نظرية أخرى إلى أن الجنينين المنفصلين ربما يندمجان مع يعضهما البعض بطريقة معينة خلال مرحلة مبكرة من النمو.

علاج التوأم الملتصق 

عادة ما يتم علاج التوأم الملتصق تبعًا لحالتهما الصحية، وأيضًا حسب موضع الالتصاق، وكذلك الأعضاء أو الهياكل البنيوية التي يشتركان فيها  بجانب معرفة المضاعفات المحتملة، قبل اتخاذ قرار إجراء جراحة الفصل  والتي قد لا تكون هي الخيار الأفضل لدى معظم الحالات.

ويشار إلى أنه في حال اتخاذ قرار بشأن فصل التوأم، ففي العادة تجري جراحة الفصل بعد مدة تتراوح ما بين 6 ـ 12 شهرًا من الولادة؛ من أجل التحضير والتجهيز الكاف، في حين تحتاج  بعض الحالات لعملية فصل عاجلة في حال موت أحد التوأمين أو عند إصابة أحدهما بمرض خطير يهدد الحياة أو قد يهدد بقاء التوأم الآخر.