الإثنين 15 أبريل 2024 الموافق 06 شوال 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

4 طرق للتخلص من دوار السفر بينها علاجات طبيعية.. لكن ما دور المعدة الممتلئة؟

الأربعاء 03/أبريل/2024 - 12:00 ص
دوار السفر
دوار السفر


وجدت دراسة استقصائية أجرتها RAC، أن واحدًا من كل 5 منا يعاني من دوار الحركة، مما يعني أن ملايين الأشخاص يضطرون إلى التعامل مع هذه المعاناة غير المريحة، عند السفر.

بالرغم من بذل قصارى جهدنا لتجنب ذلك، فإنه يمكن أن يؤدي إلى القيء والدوخة والتعرق والصداع من بين أعراض أخرى، وفقا لما ذكره موقع Express.co.uk.

وبالرغم من أنه قد يبدو أن الشعور بالمرض أثناء رحلة طويلة أمر لا مفر منه لهذا السبب، إلا أن هناك خطوات يمكننا اتخاذها لمحاولة تقليل الآثار الجانبية أو حتى منعها تمامًا.

كشف أحد خبراء الصحة عن بعض الحيل البسيطة للتخلص من دوار السيارة بسرعة.

وكشف عباس كناني، الصيدلي المشرف في شركة Chemist Click، أهم 4 نصائح له لهذا السبب بالذات.

تخلص من القيادة بمعدة ممتلئة

إذا كنت تخطط لرحلة طويلة بالسيارة، فإن البدء بتناول وجبة بالسيارة قد يبدو رائعًا، لكنه قد يسبب لك مشاكل على المدى الطويل.

إن الجلوس في السيارة بمعدة ممتلئة - خاصة مع شيء قد لا يتفق معك دائمًا - قد يكون وصفة لكارثة.

وأوضح عباس: «إن تناول وجبة ثقيلة قبل السفر يمكن أن يؤدي إلى زيادة نشاط المعدة والهضم، هذا النشاط المتزايد يمكن أن يجعل معدتك أكثر حساسية وعرضة للشعور بالغثيان أو عدم الراحة أثناء السفر. إن الجمع بين حركة المعدة الناتجة عن عملية الهضم وحركة السيارة يمكن أن يزيد من حدة الشعور بالمرض، وأيضًا، عندما لا تزال معدتك تتناول وجبة كبيرة أثناء الحركة، فقد يساهم ذلك في الشعور بالامتلاء والانتفاخ وعدم الراحة. وبدلًا من ذلك، اختاري الوجبات الخفيفة أو الوجبات الخفيفة سهلة الهضم».

علاجات طبيعية

إذا لم تتمكن من مقاومة طعامك المفضل أثناء الرحلة أو كنت تشعر ببعض الغثيان قبل الانطلاق، فإن بعض العلاجات الطبيعية يمكن أن تساعد في تهدئة معدتك.

وقال عباس: «يمكن أن يكون الزنجبيل فعالًا كعلاج طبيعي للغثيان ودوار السفر».

وأضاف: «لقد وجدت الأبحاث العلمية أن الزنجبيل ومركباته قد تزيد من استجابة الجهاز الهضمي وتسرع إفراغ المعدة، مما قد يقلل من الغثيان».

يبدو أنه يساعد على الهضم وتدفق اللعاب، كما أن خصائصه المضادة للالتهابات تدعم أيضًا إطلاق الهرمونات المنظمة لضغط الدم لتهدئة الجسم وتقليل الغثيان.

ويمكن تناول الزنجبيل بأشكال مختلفة، مثل شاي الزنجبيل، أو حلوى الزنجبيل، أو حتى كبسولات الزنجبيل.

وإذا كنت لا تحب طعم الزنجبيل، فإن النعناع هو بديل محتمل.

وتابع عباس: «يحتوي النعناع على مركبات مثل المنثول، الذي له تأثير مهدئ على عضلات المعدة ويمكن أن يساعد في تقليل مشاعر الغثيان والقيء المصاحب لدوار السفر».

تجنب التعرض للأجهزة

إذا كنت مسافرًا في رحلة طويلة، فمن المفهوم أنك تريد بعض الترفيه.

ومع ذلك، سواء كنت تلتقط كتابًا أو تتصفح وسائل التواصل الاجتماعي، فإن النظر إلى الأسفل يمكن أن يعزز الشعور بدوار السفر.

وقال عباس: «تجنب القراءة أو النظر إلى الشاشات، لأن هذه الأنشطة يمكن أن تؤدي إلى تفاقم الأعراض، عندما تكون في مركبة متحركة، فإن تركيز نظرك على نقطة بعيدة يمكن أن يساعد في تخفيف أعراض دوار الحركة».

وأضاف: «من خلال التركيز على نقطة بعيدة، مثل الأفق أو جسم ثابت في المسافة، فإنك تزود نظامك البصري بنقطة مرجعية ثابتة. يساعد هذا على مزامنة المعلومات التي تستقبلها عيناك ونظامك الدهليزي، مما يقلل من الصراع الحسي، وهذا يساعد عقلك على فهم الحركة بشكل أفضل ويقلل من احتمالية الإصابة بأعراض دوارالسفر».

التنفس العميق

في بعض الأحيان قد يجعلك دوار السفر غير مستعد، في هذه الحالة، قد يكون التنفس العميق هو خيارك الأفضل.

وقال عباس: «التنفس العميق ينشط استجابة الجسم للاسترخاء، مما يؤدي إلى تحفيز الجهاز العصبي السمبتاوي».

وأضاف: «تساعد هذه الاستجابة في مواجهة آثار التوتر والقلق، والتي يمكن أن تؤدي إلى تفاقم أعراض دوار السفر، ويمكن أن يساعد التنفس العميق في تخفيف الغثيان والدوار والانزعاج عن طريق إحداث حالة من الهدوء، فالتنفس العميق ينطوي على أخذ أنفاس بطيئة ومتعمدة تعمل على توسيع الرئتين بالكامل، ويسمح هذا الاستنشاق العميق بتناول كمية أكبر من الأكسجين، مما قد يؤثر بشكل إيجابي على الصحة العامة.

وتابع: «يمكن أن يساعد الأكسجين الكافي في تنظيم وظائف الجسم المختلفة، مما يقلل من احتمالية الإصابة بأعراض دوار السفر».

بالنسبة للحالات الأكثر خطورة أو إذا لم يكن هناك أي شيء آخر فعال، فقد يكون الدواء هو خيارك الأفضل

يمكن أن تساعدك هذه الأمور إما قبل السفر – إذا كنت تصاب بغثيان السفر بانتظام – أو أثناء الرحلة إذا كنت قد بدأت بالفعل تشعر بالغثيان.

وأضاف عباس: «يوصى باستخدام هيدروبروميد الهيوسين، المعروف أيضًا باسم Kwells أو Joy-Rides، في أغلب الأحيان».