الثلاثاء 16 أبريل 2024 الموافق 07 شوال 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

أمور تُسرع تدهور الذاكرة.. 11 سببا أشهرها التدخين

الثلاثاء 02/أبريل/2024 - 10:30 م
تدهور الذاكرة.. أرشيفية
تدهور الذاكرة.. أرشيفية


تدهور الذاكرة من المشاكل الصعبة التي قد يعاني منها شخص ما، لأنها تؤثر على حياته ككل، وفي بعض الأحيان تصل إلى الإصابة بالزهايمر.

يستعرض صحة 24 في السطور التالية أبرز الأسباب لتدهور الذاكر لمعرفتها، ومحاولة تجنبها قبل تفاقم الوضع، وذلك وفق موقع "web md"

أسباب تدهور الذاكرة:

الدواء

الأدوية المهدئة، أدوية ضغط الدم ومضادات الهيستامين ومضادات الاكتئاب قد تؤثر على الذاكر ولذلك أخبر طبيبك عن أي مشاكل في الذاكرة عند بدء تناول دواء جديد. قد يكونوا قادرين على ضبط الجرعة أو وصف بديل.

السكري

الأشخاص المصابون بالسكري أكثر عرضة للإصابة بمشاكل في الذاكرة بما في ذلك الخرف، لأن ارتفاع  السكر يمكن أن يؤدي إتلاف الأوعية الدموية الصغيرة التي تسمى الشعيرات الدموية في الدماغ. 

الجينات

يبدو أن علم الوراثة مهم في بعض أنواع الخرف أكثر من غيرها، والجين الذي يؤثر على الذاكرة لدى شخص ما قد لا يكون له أي تأثير على شخص آخر. قد يحتوي الاختبار الجيني الذي يجريه طبيبك على بعض المعلومات المفيدة.

العمر

تميل الذاكرة إلى أن تصبح أسوأ مع تقدمك في السن. يطلق عليه الأطباء اسم الخرف عندما يبدأ في التدخل في الحياة اليومية. يتضاعف عدد الأشخاص المصابين بمرض الزهايمر، وهو الشكل الأكثر شيوعًا للخرف، كل 5 سنوات بعد سن 65 عامًا. 

التدخين

يبدو أن التدخين يؤدي إلى تقليص أجزاء من دماغك تساعدك على التفكير وتذكر الأشياء. كما أنه يزيد من خطر الإصابة بالخرف، ربما لأنه سيء للأوعية الدموية. ومن المؤكد أنه يزيد من خطر الإصابة بالسكتة الدماغية، والتي يمكن أن تلحق الضرر بالدماغ وتسبب الخرف الوعائي.

أمراض القلب

تتراكم البلاك في الشرايين وتبطئ تدفق الدم إلى الدماغ والأعضاء الأخرى. وهذا ما يسمى تصلب الشرايين. يمكن أن يجعل من الصعب التفكير بوضوح وتذكر الأشياء. كما يمكن أن يؤدي إلى نوبة قلبية أو سكتة دماغية، وكلاهما يزيد أيضًا من فرص إصابتك بالخرف. 

ارتفاع ضغط الدم

ارتفاع ضغط الدم يزيد من خطر الإصابة بمشاكل في الذاكرة، بما في ذلك الخرف، لأنه على الأرجح يدمر الأوعية الدموية الصغيرة في الدماغ. كما يمكن أن يؤدي إلى حالات أخرى مثل السكتة الدماغية التي تسبب الخرف. 

الاكتئاب والقلق

غالبًا ما يكون من الصعب التركيز أو تذكر الأشياء إذا كنت قلقًا أو مكتئبًا. بالإضافة إلى ذلك، أنت أيضًا أكثر عرضة للإصابة بالخرف، على الرغم من أن العلماء لا يعرفون بالضبط سبب حدوث ذلك. 

إصابات الرأس

يمكن أن تؤثر الضربة على الرأس على الذاكرة قصيرة المدى. قد تنسى مواعيدك أو تشعر بعدم التأكد مما فعلته في وقت سابق من اليوم. الراحة والأدوية وإعادة التأهيل الطبي يمكن أن تساعدك على التعافي. 

السمنة

إذا كان مؤشر كتلة جسمك (BMI) أكبر من 30 في منتصف العمر، فأنت أكثر عرضة للإصابة بالخرف في وقت لاحق من الحياة. والوزن الزائد في أي وقت يزيد احتمال الإصابة بأمراض القلب، الأمر الذي يؤدي أيضًا في بعض الأحيان إلى تدهور الدماغ ومشاكل في الذاكرة.

عدم ممارسة الرياضة

تقلل التمارين المنتظمة من خطر تدهور الدماغ ومشاكل الذاكرة والخرف. ويبدو أيضًا أنه يحسن وظائف المخ لدى أولئك الذين يعانون بالفعل من الخرف.