الإثنين 22 أبريل 2024 الموافق 13 شوال 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

7 أطعمة تساعد على تعزيز الطاقة.. المشروبات الخالية من الكافيين بينها

الخميس 04/أبريل/2024 - 08:00 ص
أط
أط


غالبًا ما يكون الشعور بالخمول أو التعب طوال اليوم نتيجة لخيارات نمط الحياة السيئة، كما أن تناول الطعام الخاطئ هو أحد أكبر الأخطاء، فيما يلي 7 أطعمة تساعد على تعزيز الطاقة ومكافحة الخمول، وفق موقع هيلث شوتس.

أطعمة تساعد على تعزيز الطاقة:

تناول الحبوب

تناول الحبوب الكاملة مثل دقيق الشوفان أو الأرز البني أو الكينوا في وجبة الإفطار يمكن أن يوفر إطلاقًا ثابتًا للطاقة التي ستستمر طوال اليوم حيث يتم هضم هذه الكربوهيدرات المعقدة ببطء، مما يمنع حدوث طفرات وانهيارات في مستويات السكر في الدم. 

بالإضافة إلى ذلك، فهي غنية بالألياف، مما يساعد على تعزيز عملية الهضم بشكل أفضل ويبقيك تشعر بالشبع لفترة أطول، وتجنب الركود في منتصف الصباح.

الحبوب.. أطعمة تساعد على تعزيز الطاقة

المشروبات الخالية من الكافيين

في حين أن الكافيين يمكن أن يوفر دفعة مفاجئة من الطاقة، فإن الاعتماد عليه بشكل كامل يمكن أن يؤدي إلى حوادث في وقت لاحق من اليوم  بدلًا من ذلك، اختر المشروبات التي لا تحتوي على الكافيين مثل الشاي الأسود أو الشاي الأخضر. 

تحتوي هذه المشروبات الصحية على كميات صغيرة من الكافيين بالإضافة إلى مضادات الأكسدة التي يمكن أن تساعدك على الشعور بالنشاط والحيوية، وتمنع التعب.

الفواكه والخضراوات الموسمية

الفواكة من اتضمين مجموعة متنوعة من الفواكه والخضروات الموسمية في نظامك الغذائي اليومي يضمن حصولك على مجموعة متنوعة من الفيتامينات والمعادن ومضادات الأكسدة الأساسية. 

تساعد هذه العناصر الغذائية على دعم عملية إنتاج الطاقة في الجسم ومكافحة الإجهاد التأكسدي، الذي يمكن أن يساهم في الشعور بالتعب. 

أطعمة تساعد على تعزيز الطاقة

الأطعمة الغنية بالبروتين

البروتين ضروري لإصلاح العضلات ونموها، ولكنه يلعب أيضًا دورًا حاسمًا في الحفاظ على مستويات الطاقة. 

تدعم الأطعمة الغنية بالبروتين، المليئة بالأحماض الأمينية، وظيفة الناقل العصبي، مما يعزز اليقظة والتركيز.

 يمكنك تناول هذه الأطعمة الغنية بالبروتين مثل الدجاج والأسماك وبيض التوفو والعدس والبقوليات والحليب ومنتجات الألبان. 

أطعمة تساعد على تعزيز الطاقة

البروبيوتيك

تساعد الأطعمة الغنية بالبروبيوتيك مثل الزبادي والكفير والخضروات المخمرة في الحفاظ على ميكروبيوم الأمعاء المتنوع والمتوازن، وهو أمر بالغ الأهمية لعملية الهضم الأمثل وامتصاص العناصر الغذائية.

من خلال دعم صحة الأمعاء، يمكن للبروبيوتيك أن يعزز مستويات الطاقة بشكل غير مباشر ويخفف من مشاعر التعب.

وجبات خفيفة صحية

بدلًا من تناول الوجبات الخفيفة المقلية أو السكرية التي يمكن أن تؤدي إلى انهيار الطاقة، اختر بدائل مغذية مثل التوت المختلط والجزر والمكسرات والبذور. 

توفر هذه الوجبات الخفيفة مزيجًا من الألياف والدهون الصحية ومضادات الأكسدة التي تحافظ على استقرار مستويات الطاقة لديك طوال اليوم بالإضافة إلى ذلك، فهي توفر طعمًا مقرمشًا أو حلاوة مرضية دون التأثيرات السلبية للوجبات الخفيفة المصنعة.