الثلاثاء 25 يونيو 2024 الموافق 19 ذو الحجة 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

مص الإصبع عند الأطفال| تعرفي على أضراره.. وتأثيره على الطفل

الإثنين 03/يونيو/2024 - 08:22 م
مص الإصبع.. أرشيفية
مص الإصبع.. أرشيفية


تحدثت الدكتورة منيرة خالد، أخصائي طب الأطفال وحديثي الولادة، عن سلوك مص الإصبع عند الأطفال، موضحة أنه من السلوكيات الشائعة بين الأطفال، وغالبًا ما يبدأ الطفل في مص إصبعه في الفترة منذ الولادة حتى عمر ثلاث شهور.

وأضافت، أن بعض الأطفال تستمر حتى عمر ثلاث أو أربع سنوات وعند آخرين حتى بعد خمس سنوات وأكثر، وتعتبر مشكلة لو استمر الطفل في مص الإصبع حتى بعد عمر الثلاثة سنوات.

أضرار مص الإصبع

ويتساءل الكثير من الأهل عن الضرر الذي يمكن أن يحدث لطفل من سلوك مص الإصبع؟ وحول هذا التساؤل تُجيب أخصائي طب الأطفال، موضحة أن الضرر النفسي الذي يقع على الطفل من التنمر عليه بسبب مص إصبعه هو أبرز الأضرار، ولكن لا تتوقف عند هذا الحد لأن مص الإصبع قد يؤثر على نمو الوجه والفكين، وبالتالي تسبب تأخر في النطق، بالإضافة إلى سوء شكل الأسنان عندما يكبر الطفل.

أسباب مص الإصبع

وأوضحت أخصائي طب الأطفال، أن هناك مجموعة من الأسباب تجعل الطفل يلجأ إلى مص الإصبع، ومنها:

  • القلق والشعور بالوحدة والعزلة والانفعال الشديد أو الغضب المستمر من أحد الوالدين أو أشقائه الكبار.
  • منع الطفل من اللعب مع أقرانه الصغار.
  • رفضه من قبل أصدقائه.
  • وجود الطفل في بيئة مشحونة بالانفعالات والمنازعات يؤدى ذلك إلى هروبه لممارسه هذه العادة.
  • وجود طاقة زائدة لدى الطفل تدفعه للجوء إلى هذه العادة.
  • شعور الطفل بعجزه الجسمي والحسي والعقلي أمام أقرانه الأخريين.
  • عدم اهتمام الوالدين بالطفل اهتماما كافيا وشعوره بإهمال والديه له وعدم منحهم الحنان الكافي.

 تأثير مص الإصبع على الطفل

أما عن تأثير مص الإصبع على الطفل، ذكرت منيرة خالد، أن هذا السلوك قد يستمر تأثيره إلى سنوات طويلة مع الطفل لأنه يؤدي إلى:

  • تشوه الأسنان والوجه والأصابع.
  • انعزالية الطفل بحيث يكون أقل استجابة للآخرين لأنه دائمًا مشغول بمص إصبعه منهمكًا بذاته.
  • خلل في التآزر العضلي الدقيق بين اللسان والعضلات الأخرى المحيطة بسائر الفم

نصائح هامة للأمهات

قد يحدث قلق لبعض الأمهات عندما ترى طفلها يمص إصبعه بشكل مستمر، مما يدفعها للبحث عن طرق لوقاية طفلها من هذا السلوك.

وفي هذا الإطار، ذكر استشاري طب الأطفال، أن أهم نصيحة قد نقدمها للأهل لمساعدة أطفالهم على وقاية من سلوك مص الإصبع، هي توفير الأمان للطفل كلما زاد شعور الطفل بالأمان كلما قلت حاجة الطفل للبحث عن الراحة في مص الإصبع.