السبت 20 يوليو 2024 الموافق 14 محرم 1446
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

النظام الغذائي لمريض السكري.. أنظمة غذائية للتحكم في مستويات السكر

الأحد 09/يونيو/2024 - 05:30 م
أنظمة غذائية لإدارة
أنظمة غذائية لإدارة مرض السكري.. أرشيفية


تتطلب إدارة مرض السكري اتباع نهج شامل، حيث يلعب النظام الغذائي دورًا حاسمًا، ويساعد النظام الغذائي الصحي على تنظيم مستويات السكر في الدم، والحفاظ على وزن صحي، ومنع المضاعفات المرتبطة بمستويات السكر غير المتوازنة في الدم. 

إذا كنت مصابًا بمرض السكري، فيجب أن يحتوي نظامك الغذائي على نسبة عالية من الألياف، وقليل من الدهون غير الصحية، وغني بالفيتامينات والمعادن الأساسية. 

من خلال التركيز على الأطعمة الكاملة والقليلة المعالجة، يمكنك التحكم بشكل أفضل في مستويات الجلوكوز في الدم، استعد لأننا نقدم لك بعض الأنظمة الغذائية الصحية التي أوصى بها الخبراء لمرض السكري.

أفضل الأنظمة الغذائية لمرض السكري

فيما يلي خطط غذائية صحية يمكن لمرضى السكري اتباعها لإدارة الارتفاع المفاجئ في مستويات السكر في الدم:

  • النظام الغذائي للبحر الأبيض المتوسط

يشتهر النظام الغذائي المتوسطي بفوائده الصحية للقلب، وهو مليء بالفيتامينات والمعادن ومضادات الأكسدة الأساسية. 

نظرًا لأنه غني بالألياف ومضادات الأكسدة، فهو يساعد على تنظيم مستويات السكر في الدم وتعزيز صحة القلب، مما يجعله مثاليًا لإدارة مرض السكري. 

ويركز على الأطعمة مثل الفواكه والخضروات والحبوب الكاملة مثل الكينوا والشعير والقمح الكامل والدهون الصحية مثل زيت الزيتون والمكسرات والبذور والبروتينات الخالية من الدهون مثل الأسماك والدواجن والبقوليات. 

يمكن لهذه الأطعمة تحسين حساسية الأنسولين وتقليل الالتهاب، مما يجعلها خيارًا ممتازًا لإدارة مرض السكري.

نظام البحر الأبيض المتوسط لإدارة مرض السكري
  • اتباع نظام غذائي منخفض الكربوهيدرات

من خلال تقليل تناول الأطعمة الغنية بالكربوهيدرات مثل الخبز والمعكرونة والوجبات الخفيفة السكرية، يمكنك تنظيم مستويات السكر في الدم بشكل فعال لدى مرضى السكري.

توصلت دراسة نشرتها مجلة Frontiers in Nutrition إلى أن اتباع نظام غذائي منخفض الكربوهيدرات يمكنه تثبيت مستويات الجلوكوز وإدارة مرض السكري. 

  • نظام داش الغذائي

على عكس الأنظمة الغذائية الرائجة التي يصعب الحفاظ عليها، فإن نظام DASH من السهل البدء به ومتابعته حيث تم تصميمه في الأصل لمكافحة ارتفاع ضغط الدم، ويمكن أن يفيد أيضًا مرضى السكري. 

بما أن الأشخاص المصابين بالسكري أكثر عرضة للإصابة بارتفاع ضغط الدم مقارنة بالأشخاص غير المصابين بالسكري، فإن هذا النظام الغذائي يمكن أن يكون مفيدًا جدًا، حسبما وجدت دراسة نشرتها الجمعية الأمريكية للسكري. 

وينصب تركيزها على الفواكه والخضروات والحبوب الكاملة والبروتينات الخالية من الدهون التي تساعد على تنظيم مستويات السكر في الدم وتعزيز صحة القلب.

تأكد من الحد من تناول الملح، والأطعمة المصنعة، وبدلًا من ذلك أضف الأطعمة الغنية بالبوتاسيوم والكالسيوم والمغنيسيوم للحفاظ على صحة القلب وتقليل السكر من نظامك الغذائي.

  • النظام الغذائي النباتي

يركز النظام الغذائي النباتي على الأطعمة المشتقة من النباتات مع تقليل المنتجات الحيوانية أو التخلص منها حيث يشمل هذا النظام الغذائي الفواكه والخضروات والحبوب الكاملة (مثل الأرز البني والشوفان ومنتجات القمح الكامل) والبقوليات والمكسرات (مثل الفول والعدس والمكسرات). 

قد تدعم هذه الأطعمة مستويات السكر في الدم الثابتة وتوفر العناصر الغذائية الأساسية مثل البروتين والدهون الصحية

  • حمية باليو

يركز النظام الغذائي القديم، المعروف أيضًا باسم النظام الغذائي للعصر الحجري القديم، على الأطعمة التي يُفترض أنها كانت متاحة لأسلافنا. 

اللحوم والأسماك الخالية من الدهون، والتي تحتوي على نسبة عالية من البروتين وأحماض أوميجا 3 الدهنية المفيدة، الفواكه مثل الموز والأفوكادو والتوت، الخضروات مثل البروكلي والجزر واللفت والفلفل والطماطم غنية بالفيتامينات والمعادن والألياف.