الأحد 21 يوليو 2024 الموافق 15 محرم 1446
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

دراسة: عصير البنجر يعزز الدورة الدموية الصحية لدى النساء بعد انقطاع الطمث

الأربعاء 12/يونيو/2024 - 10:00 ص
عصير البنجر.. أرشيفية
عصير البنجر.. أرشيفية


بعد مرور النساء بمرحلة انقطاع الطمث، يزداد خطر الإصابة بأمراض القلب بشكل كبير، لتحسين ودعم صحة القلب والأوعية الدموية بين النساء بعد انقطاع الطمث، ودرس الباحثون في ولاية بنسلفانيا ما إذا كان عصير البنجر يمكن أن يحسن كيفية عمل الأوعية الدموية.

أشارت النتائج المنشورة في مجلة Frontiers in Nutrition إلى أن الاستهلاك اليومي لعصير البنجر من قبل النساء بعد انقطاع الطمث قد يحسن وظيفة الأوعية الدموية بما يكفي لتقليل مخاطر الإصابة بأمراض القلب في المستقبل.

فوائد عصير البنجر

يحتوي عصير البنجر على مستويات عالية من النترات، والتي يحولها الجسم إلى أكسيد النيتريك. يساعد أكسيد النيتريك على توسع الأوعية الدموية، مما يسهل تدفق الدم عبر الدورة الدموية.

 ومن المعروف أن قدرة أكسيد النيتريك على توسيع الأوعية الدموية تكون مفيدة بشكل خاص خلال فترات محدودية تدفق الدم وتوصيل الأكسجين، كما هو الحال أثناء الأزمة القلبية، وفقًا للباحثين.

وفي المقابل، فإن النباتات مثل البنجر والسبانخ والخس تتراكم بشكل طبيعي النترات من التربة حيث تتمتع مصادر النترات النباتية هذه بفوائد للقلب والأوعية الدموية لأن جسم الإنسان يمكنه تحويل النترات من النباتات إلى أكسيد النيتريك، وهو ما لا يستطيع فعله بالنترات المضافة إلى اللحوم.

تفاصيل الدراسة

في هذه الدراسة، تم اختبار وظائف الأوعية الدموية للمشاركين في مركز الأبحاث السريرية في ولاية بنسلفانيا، ثم تناولوا زجاجتين من عصير البنجر سعة 2.3 أونصة كجرعة أولية، تليها زجاجة واحدة كل صباح لمدة أسبوع. 

استهلك جميع المشاركين عصير النبجر المركز، حيث توفر كل حصة كمية من النترات تعادل ثلاث حبات بنجر كبيرة. وبعد بضعة أسابيع، شرب المشاركون عصير البنجر مع إزالة النترات.

ولم يعرف الباحثون ولا المشاركون نوع العصير الذي تم استهلاكه وقت الاختبار، وبعد يوم واحد من آخر جرعة، عاد المشاركون لاختبار وظائف الأوعية الدموية لديهم، وقارن الباحثون مدى توسع الأوعية الدموية لدى كل امرأة عندما تناولت عصير البنجر الغني بالنترات أو لم تتناوله.

استخدم الباحثون جهاز استشعار بالموجات فوق الصوتية لمراقبة كيفية تدفق الدم عبر الشريان العضدي أثناء اختبار الإجهاد الذي تم فيه تقييد تدفق الدم في ساعد كل مشارك لمدة خمس دقائق.

وعندما تمت إزالة هذا القيد، قام الباحثون بقياس مدى تغير تدفق الدم في الشريان العضدي مرة أخرى.

وأظهرت النتائج أن استهلاك عصير البنجر الغني بالنترات كل يوم أدى إلى تحسين تدفق الدم مقارنة عندما شرب المشاركون عصير البنجر  الخالي من النترات. 

وقال الباحثون إن هذا المستوى من تحسن وظيفة الأوعية الدموية - إذا أمكن الحفاظ عليه خلال سنوات ما بعد انقطاع الطمث - يمكن أن يقلل بشكل كبير من خطر الإصابة بأمراض القلب. 

وقالوا إن الفوائد الصحية طويلة المدى لعصير البنجر لم تتم دراستها في هذه المرحلة، ولكن تم تأكيد الفوائد طويلة المدى للخضروات الغنية بالنترات.

شملت هذه الدراسة النساء اللاتي اعتبرن في مرحلة مبكرة من انقطاع الطمث، أو من سنة إلى ست سنوات بعد انقطاع الطمث، وفي وقت متأخر بعد انقطاع الطمث، بعد ست سنوات أو أكثر من انقطاع الطمث.

 وقد شهدت النساء بعد انقطاع الطمث في وقت متأخر نفس الفوائد التي حصلت عليها مجموعة ما بعد انقطاع الطمث في وقت مبكر.