السبت 20 يوليو 2024 الموافق 14 محرم 1446
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

عادات صحية للتخلص من الكبد الدهني.. ممارسة الرياضة بانتظام أبرزها

الثلاثاء 09/يوليو/2024 - 11:41 م
الكبد الدهني
الكبد الدهني


يمكن أن يؤدي مرض الكبد الدهني، وهو حالة تتميز بتراكم الدهون في خلايا الكبد، إلى مضاعفات صحية خطيرة إذا تركت دون علاج، ولحسن الحظ هناك تغييرات فعالة في نمط الحياة يمكن أن تساعد في عكس هذه الحالة وتعزيز صحة الكبد فيما يلي خمس عادات أساسية يجب دمجها في روتينك اليومي.

ما هو الكبد الدهني؟

الكبد الدهني، المعروف أيضًا باسم تنكس دهني الكبد، هو حالة تتميز بتراكم الدهون في خلايا الكبد، هذا التراكم يمكن أن يضعف وظائف الكبد ويؤدي إلى الالتهاب، وربما يتطور إلى أمراض الكبد الأكثر خطورة مثل تليف الكبد أو سرطان الكبد. 

غالبًا ما يتطور الكبد الدهني بسبب السمنة، أو الإفراط في استهلاك الكحول، أو مقاومة الأنسولين، أو بعض الأدوية، تعد تغييرات نمط الحياة بما في ذلك تعديلات النظام الغذائي وممارسة التمارين الرياضية بانتظام، أمرًا بالغ الأهمية لإدارة هذه الحالة وعكس اتجاهها.

5 عادات للتخلص من الكبد الدهني:

خيارات النظام الغذائي الصحي

يعد اعتماد نظام غذائي غني بالفواكه والخضروات والحبوب الكاملة والبروتينات الخالية من الدهون أمرًا بالغ الأهمية لمكافحة مرض الكبد الدهني، ولذلك تجنب الدهون المشبعة، والأطعمة السكرية، والإفراط في تناول الكربوهيدرات، التي يمكن أن تساهم في تراكم الدهون في الكبد. 

بدلًا من ذلك، ركز على الأطعمة الغنية بالعناصر الغذائية التي تدعم وظائف الكبد وتعزز الصحة العامة.

تمرين منتظم

إن ممارسة النشاط البدني بانتظام لا يساعد فقط في إدارة الوزن ولكنه يلعب أيضًا دورًا مهمًا في تقليل الدهون في الكبد، ولذلك حاول ممارسة نشاط معتدل لمدة 30 دقيقة على الأقل كل يوم من أيام الأسبوع. 

يمكن للأنشطة مثل المشي السريع أو السباحة أو ركوب الدراجات أن تحسن بشكل فعال صحة الكبد والتمثيل الغذائي.

الحفاظ على وزن صحي

ترتبط السمنة وزيادة وزن الجسم ارتباطًا وثيقًا بمرض الكبد الدهني لإن فقدان الوزن من خلال مزيج من النظام الغذائي وممارسة الرياضة يمكن أن يقلل بشكل كبير من دهون الكبد ويحسن وظائف الكبد. 

يوصى عمومًا بفقدان الوزن تدريجيًا، للحصول على نتائج مستدامة وفوائد صحية طويلة المدى.

حافظ على رطوبة جسمك وتجنب المشروبات السكرية

الترطيب الكافي يدعم وظائف الكبد عن طريق المساعدة في طرد السموم والفضلات، استبدل المشروبات السكرية مثل الصودا والعصائر المحلاة بالماء أو شاي الأعشاب أو الماء المنقوع لتقليل تناول السكر ودعم صحة الكبد بشكل عام.

إن دمج هذه العادات الخمس في روتينك اليومي يمكن أن يلعب دورًا محوريًا في عكس حالات الكبد الدهنية وتعزيز صحة الكبد. 

يعد الاتساق أمرًا أساسيًا، لذا نسعى جاهدين لجعل هذه التغييرات في نمط الحياة مستدامة على المدى الطويل. 

استشر دائمًا مقدم الرعاية الصحية الخاص بك قبل إجراء تغييرات كبيرة على نظامك الغذائي أو نظام التمارين الرياضية، خاصة إذا كنت تعاني من حالات أو مخاوف صحية أساسية.