الأربعاء 29 مايو 2024 الموافق 21 ذو القعدة 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

أضرار الهاتف والبنطلونات الضيقة على الانتصاب.. وطرق العلاج الحديثة

الثلاثاء 20/يونيو/2023 - 03:21 ص
أضرار الهاتف على
أضرار الهاتف على عملية الانتصاب


كشف الدكتور محمد عبد الشافي، أستاذ أمراض الذكورة والمسالك البولية والعقم، أن وجود أشعة كهرومغناطيسية تخرج من الهاتف المحمول عند وضعه في الجيب الأمامي للبنطلون، قد تضر بـ النسيج الكهفي للعضو الذكري للشخص، إلى جانب ذلك يؤثر ارتداء البنطلونات الضيقة.

أضرار الهاتف والبنطلونات الضيقة

كما أوضح أستاذ أمراض الذكورة، أن لكل عضو بالجسم وظيفة، والنسيج الكهفي هو المسئوول عن عملية الانتصاب، وهو عبارة عن أنبوب من الدم به كهوف.

وأضاف الدكتور محمد عبد الشافي، أن عملية الدعامة كانت تتم لهذا النسيج الكهفي عند فقد وظيفتها، وأصبح الأطباء لا يهتمون بها، متابعا: في الفترة الأخيرة أصبح يتم الاهتمامات بها وبأثارها، على سبيل المثال الكلى بها مشاكل لا تقوم بوظيفتها، نقوم بزراعة بديل لها لكن لا نتلفها.

وأكمل عبد الشافي، أن النسيج الكهفي عند إفراغه من الدماء، لا يتم حدوث التهابات أو أى ضرر داخل النسيج الكهفي. 
وأردف الدكتور محمد عبد الشافي، أن هذا النسيج الكهفي يتواجد فقط أثناء العلاقة الجنسية، وبعد الأنتهاء يتحول إلى غشاء عادي، لافتا إلى أن هناك أمراض تؤدي إلى اختفاء الأنتصاب والنسيج الكهفي، وبالتالي لا تحتاج إلى تركيب دعامة، لأن عند حدوث جماع أثناء هذه الأمراض لا يرى الأنتصاب لكنه موجود.

عملية تطويل العضو الذكري

وذكر الدكتور محمد عبد الشافي، أن هناك عملية تطويل العضو الذكري معتمدة على قطع العضو المعلق، متابعًا أن هذه العملية تصلح للرجال الذين يعانون من عضو ذكري أقل من 7 سم وهذه تعتبر إطالة مباشرة لهذا النسيج الكهفي.
وأشار الدكتور محمد عبد الشافي، أن هناك دهون في منطقة العانة، نقوم بشفط هذه الدهون وهذه تعتبر إطالة غير مباشرة لهذا النسيج الكهفي.

وشرح الدكتور محمد عبد الشافي، أن نسبة فشل هذه الجراحة تكون مرتفعة، والسبب هو أن نسبة الإطالة للعضو الذكري الذي يتواجد في النسيج الكهفي تكون من 2 إلى 4 سم.

وكشف الدكتور محمدعبد الشافي، أن من مشاكل عملية إطالة العضو الذكري الموجود بـ النسيج الكهفي، حدوث تليف يؤدي إلى قصر حجمه، مضيفًا أن ثاني مشكلة هي الضفائر العصبية الموجودة بالعضو الذكري، هنا المشكلة تكمن في انعدام الانتصاب في الأساس وعلاجه يتم عن طريق الدعامة.

وأشار الدكتور محمد عبدالشافي، أن حقن الفيلر يعالج سرعة القذف، لكن لم تعتمدها حتى الأن الجمعية العامة لعضو الذكورة، لأن يصاحبها فقدان الإحساس بالانتصاب، وكثير من الرجال يلجأوا لإجرائها لكن نقوم بتحذيره.