الثلاثاء 21 مايو 2024 الموافق 13 ذو القعدة 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

تصحيح الإبصار عند الأطفال.. متى نلجأ لعمليات الليزك والفيمتو ليزك؟

الأحد 25/يونيو/2023 - 02:23 ص
تصحيح الابصار عند
تصحيح الابصار عند الأطفال


كشفت الدكتورة نرمين بدوي، استشاري طب وجراحة العيون، أنه في حالات نادرة يمكن أن نجري للأطفال عمليات تصحيح الإبصار، موضحة أن عمليات تصحيص الإبصار هي الجراحات السطحية التي نسميها بجراحات الليزك، والفيمتو ليزك هي الجراحات التي تعمل على القرنية من خلال إعادة شكل قرنية العين حتى نستعيض عن عدسة النظارة الطبية ونشكلها على قرنية العين.

عمليات الليزك عند الأطفال

وأشارت استشاري طب وجراحة العيون، إلى أن جراحات الليزك عند الأطفال تأتي بنتيجة سلبية على عكس ما هو متوقع بالنسبة لحالات تصحيح الإبصار.

كسل العين

وأضافت نرمين بدوي، أن عملية تصحيح الإبصارعند الأطفال تكون بسبب ما يسمى بكسل العين في مرحلة نمو الطفل، بعد فشل كل الوسائل التي تساعد العين من نظارات طبية أو العدسات اللاصقة في تصحيح الإبصار.

 وأردفت الدكتورة نرمين بدوي: هنا يكون هناك اضطرار للعملية الجراحية التي بدورها تسبب تصحيص الإبصار، لأنه بعد فترة سوف يصاب الطفل بكسل العين بنسبة شبه مؤكدة. 

وأوضحت الدكتورة نرمين بدوي، أن عملية إصلاح الإبصار نلجأ إليها أيضا في حالة أن العين تختلف في الإبصار عن العين الأخرى، لذا ليس من السهل قرار عملية إصلاح الإبصار عند الأطفال في مرحلة نموهم.

ولفتت الدكتورة نرمين بدوي، أن في حالة اختلاف الإبصارنضطر أيضا للجوء للعمليات الجراحية بشكل لا يمكن إصلاحه عن طريق ارتداء النظارات والعدسات اللاصقة، وهنا نقوم بـ إصلاح الإبصار بذلك حتى لا نضحي ببصر الطفل ويفقد عينه بشكل كامل.

زرع العدسات

وكشفت الدكتورة نرمين بدوي، أن هناك جراحات إصلاح الإبصارعن طريق زرع العدسات داخل العين، كلتا الجراحات يمكن إجرائها في الأطفال، لكن يتم بناء على تقييم الحالة ومدى قدرتها على تحمل الحالة في تصحيح الإبصار.

 

 

عمليات الليزك عند الكبار

وأوضحت الدكتورة نرمين بدوي، أن الهدف من إصلاح الإبصار عند الكبار هو الرؤية دون الأستعانة بمساعدات خارجية دون ارتداء النظارات الطبية والعدسات اللاصقة، متابعة ممارسة الحياة اليومية من خلال النظر سليم.
نسبة نجاح عملية الليزك
وأشارت الدكتورة نرمين بدوي، أن عمليات الليزك سواء للأطفال أو البالغين لها حدود معينة لإعادة عملية تصحيح الإبصار، مردفة أن وفقا للأبحاث العلمية حدودها ناقص 12، إذن لا تعيد النظر بشكل كامل.