الخميس 23 مايو 2024 الموافق 15 ذو القعدة 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

أعراض سوء التغذية عند الأطفال.. احذري شحوب البشرة وتقصف الشعر

الإثنين 26/يونيو/2023 - 08:30 م
سوء التغذية
سوء التغذية


تبحث الأمهات كثيرا عن أعراض سوء التغذية والنحافة عند الأطفال، وهناك العديد من الشكاوى المتكررة من الأمهات أن الأطفال يمتنعون عن تناول الطعام ويصابون بالنحافة، لذا تجب معرفة ما هي الأعراض التي تطرأ على الطفل الصغير وتؤكد إصابته بسوء التغذية لتفادي المخاطر والذهاب للطبيب لمعرفة الطرق الصحيحة للعلاج، حيث لا يجب على الأم التعامل من تلقاء نفسها لكي لا تسبب خطورة للطفل، ولا تعرضه لمشاكل صحية، ويجب الاستشارة أولا.

ويستعرض موقع «صحة 24» في السطور التالية ضمن الموضوعات التي يقدمها للقراء تفاصيل حول أعراض سوء التغذية والنحافة عند الأطفال.

سوء التغذية والنحافة عند الأطفال

قالت الدكتورة شيماء محي الدين، استشاري طب الأطفال، وأخصائي تغذية أطفال، واستشاري دولي رضاعة طبيعية، إن مشكلة النحافة في الأطفال لا تكون أن الطفل وزنه ضعيفا وأنه يمتنع عن تناول الطعام، ولكن المشكلة تكون نتيجة لسوء التغذية عند الأطفال، وهنا يتعرض الطفل للنحافة.

أعراض سوء التغذية عند الأطفال

وأكدت أن من أعراض سوء التغذية عند الأطفال، هو أن الطفل بشرته تكون شاحبة اللون كما يوجد بهتان يظهر على الوجه لدى الطفل، فضلا عن الشعر يكون لونه باهتا وضعيفا ويتعرض للتقصف والهيشان ويتساقط بشكل كبير على غير المعتاد.

وأضافت أن الطفل المصاب بسوء في التغذية، يتعرض لجفاف في البشرة، كما تظهر على الوجه بقع مما يؤكد إصابته بسوء التغذية وتجب الاستشارة الطبية الفورية للعلاج وتحسين النظام الغذائي السيئ الذي يتناوله الطفل بشكل غير صحيح وفي مواعيد غير صحيحة.

وأشارت إلى أنه من ضمن الأعراض وجود تشققات حول الفم، ولا يشعر بالجوع إطلاقا ولا يكون لديه نفس لتناول الطعام، وتوجد مشكلة في الأظافر ويتعرض الطفل للنحافة نتيجة لسوء التغذية، كما أنه لا يكون لديه تركيز أثناء الامتحانات أو في الحياة العادية.

وبعد الإطلاع على أعراض سوء التغذية عند الأطفال والنحافة، قالت إنه لابد من علاج علامات سواء التغذية، ولابد من أن يرى الطبيب حالة الطفل وإعطاء دلالات وإرشادات للأم لكي تتبعها وتتحسن حالة الطفل الصحية، معلنة أنه لابد من عدم التفكير في الميزان فقط والتفكير في صحة الطفل أولا.