الثلاثاء 21 مايو 2024 الموافق 13 ذو القعدة 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

هل لين العظام خطير؟.. يزيد من فرص تعرض الطفل للكسور

الثلاثاء 04/يوليو/2023 - 05:00 ص
 هل لين العظام خطير؟
هل لين العظام خطير؟


هل لين العظام خطير؟.. سؤال هام يدور في بال الكثير من الأمهات وخاصة اللاتي لديهن أطفال مصابون بمشكلة لين العظام، ويتخوقن من التعرض لحدوث أي مضاعفات خطيرة وغير مرغوبة؛ لذا سنتعرف معكم خلال هذا التقرير  على هل لين العظام خطير؟.

 هل لين العظام خطير؟

وللإجابة على سؤال هل لين العظام خطير؟، يؤكد الخبير الفرنسي كريستوفر جلوريون، استشاري عظام الأطفال، أن لين العظام يكون عبارة عن مرض يصيب الأطفال خلال مرحلة النمو، وعادة ما يؤثر في كيفية نمو صفائح العظام، ويطلق عليه أيضًا الكساح أو الرخد أو تلين العظام الطفلي، مسببًا حدوث انحناء بالساقين وآلام العظام، كما أنه قد يزيد من خطورة إصابة الطفل بكسور في عظامه.

ويشير  استشاري عظام الأطفال، إلى أن لين العظام عادة ما يحدث عندما لا تحتوي العظام على كمية كافية من الكالسيوم والفوسفور، وهما من المعادن الهامة للصحة، مما يسبب ضعفا في النمو مع الشعور بآلام في العظام وقد يصل إلى تشوهها، لافتًا الانتباه إلى أن بعض تشوهات الهيكل العظمي التي تنتج عن الكساح قد تستوجب إجراء جراحات لتصحيح العظام. 

رضيع يعاني من لين العظام 

هل لين العظام يؤخر المشي؟

ولمن يرغب في معرفة هل لين العظام يؤخر المشي؟، يؤكد استشاري عظام الأطفال، أن لين العظام قد يجعل المشي مؤلمًا لدى الطفل مما يجعله يرفض المشي أو قد يكون غير قادر على الوقوف، كما قد يتسبب كذلك في تأخر المهارات الحركية الأخرى لدى الطفل.

طفل مصاب بلين العظام

أعراض لين العظام عند الأطفال

وعن أعراض لين العظام عند الأطفال، يشير الخبير الفرنسي كريستوفر جلوريون، استشاري عظام الأطفال، إلى أن أولى العلامات التي قد تلاحظها الأم على الطفل وتشير إلى وجود مشكلة بعظامه تتمثل في تقوس الساقين الذي يزداد مع مرور الوقت، لافتًا إلى أن هناك أعراض أخرى تنذر بلين العظام عند الأطفال ومنها: 

  • ملاحظة وجود جبهة بارزة بشكل غير عادي.
  • مع ضعف النمو أي قطر قامة الطفل عن المعدل الطبيعي.
  • بجانب الشعور بألم في العظام؛ مما يتسبب في تعب الطفل عند المشي؛ لذا يمتنع عنه.
  • وكذلك اختلاف طريقة مشي الطفل فيبدو وكأنه متمايلًا.
  • فضلًا عن تأخر المهارات الحركية للطفل.
  • بالإضافة إلى الإصابة بهشاشة العظام.
  • كما أنه في الحالات الشديدة تكون العظام أضعف وتتعرض للكسور حتى مع أبسط الإصابات.
  • مع وجود تشوهات العظام ومنها: زيادة سُمك الكاحلين وأيضًا المعصمين وكذلك الركبتين، فضلًا عن انحناء الساقين وبروز عظمة الصدر، ولين عظام الجمجمة، وأحيانًا حدوث انحناء بالعمود الفقري.
  • كما قد يعاني الطفل من وجود مشكلات الأسنان مثل: ضعف مينا الأسنان وتأخر نموها وكذلك زيادة فرص حدوث التسوس.
  • بجانب تعرض الطفل للشد العضلي المتكرر، مع الشعور بوخز باليدين والقدمين، لاسيما في حال كان لين العظام ناتجًا عن نقص الكالسيوم بالدم.
  • وأخيرًا، يعاني الطفل من وجود تورم في نهايات الأضلاع.