الأربعاء 29 مايو 2024 الموافق 21 ذو القعدة 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

لماذا النساء أكثر عرضة للإصابة بـ التهاب المرارة؟

الثلاثاء 11/يوليو/2023 - 09:00 ص
التهاب المرارة
التهاب المرارة


كشف الدكتورمتولي عفيفي، استشاري الجراحة العامة والمناظير والسمنة، أن المرارة هي عضو صغير لكنه هام، ويساعد في هضم الكثير من الدهون بمختلف أنواعها الموجودة في أغلب الأكلات.

كيف تتكون حصوات المرارة؟

شرح الدكتورمتولي عفيفي، أن المرارة هي حوصلة تتواجد تحت الفص الأيمن للكبد وتخرج العصارة الصفراوية من الكبد وتتجمع في قنوات مشتركة وتتخزن في المرارة وتتخزن معها العصارة الصفراوية، ومكوناتها تتركز في الأملاح الصفراوية والكوليسترول، وهنا وظيفة المرارة تقوم بالتركيز بين نسب العصارات الصفراوية والكوليسترول بنسبة تسمى النسبة الحرجة. 

وتابع عفيفي، أنه في حالة زيادة هذه النسبة الحرجة وزيادة الأملاح عن الكوليسترول أو العكس، يحدث ترسب لهذه المادة الزائدة، وبالتالي تترسب في المرارة على هيئة نواة وتنمو هذه النواة حتى تكون حصوة أو عدة حصوات في المرارة.

وأكمل عفيفي، أنه من المؤسف أن حصوات المرارة والتهابها يصيب السيدات أكثر من الرجال، بسبب الهرمونات الأنثوية وظروف الحمل ونسب السمنة الزائدة بينهن.

وأوضح الدكتور متولي عفيفي، أن الإنسان الطبيعي يتناول وجبات تحتوي على دهنيات أو وجبات دسمة، هنا يحدث رد فعل من العصارة المركزة وتمر في القناة المرارية إلى القناة الصفراوية المشتركة التي تصب في الإثنى عشر التي تمتص هذه الدهون وتقوم بهضمها، وبالتالي يتم هضم الدهون مع العصارات التي تخرج من غدة البنكرياس لتساعد في عملية الهضم في الجزء العلوي من الأمعاء الدقيقة.

أعراض التهاب المرارة

وأشار الدكتور متولي عفيفي، إلى أن أي خلل يصيب التركيز في العصارة الصفراوية داخل المرارة، يؤدي إلى التهابات وتكوين حصوات، ونتيجة هذه الحصوات تتم الآلآم في المرارة أو تحركها وتفاعلها مع البكتيريا يؤدي إلى التهاب الحوصلة المرارية، متابعا أنها تسبب ألما شديدا لأن القناة التي تفرز العصارة منها قناة ضيقة.
استئصال المرارة
وأضاف الدكتور متولي عفيفي، أن عمليات المرارة في الفترة الحديثة مع تقدم الطب والتدخل الجراحي أصبح يتم استئصالها بسهولة شديدة كاستئصال اللوز.

وأشار الدكتور متولي عفيفي، إلى أن عمليات استئصال المرارة أصبحت تتم أغلبها من خلال المناظير عن طريق فتحات صغيرة أو فتحة واحدة دون ترك أي أثر لها.