الثلاثاء 21 مايو 2024 الموافق 13 ذو القعدة 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

التثاؤب المفرط قد يكون مؤشرا على أمراض خطيرة.. بينها اضطراب الدماغ

السبت 15/يوليو/2023 - 03:10 م
التثاؤب المفرط
التثاؤب المفرط


التثاؤب هو عرض شائع للإرهاق أو الشعور بالملل، ويرتبط التثاؤب ببعض الهرمونات التي يتم إطلاقها والتي تزيد من معدل ضربات القلب واليقظة لفترة وجيزة.

وكشف موقع تايمز أوف إبندبا أن التثاؤب المفرط قد يكون مؤشرا على لنوبة القلبية ومشاكل صحية أخرى يجب الانتباه لها، حيث يستعرض موقع صحة 24 في السطور التالية المخاطر الصحية الناجمة عن التثاؤب المفرط.

مخاطر صحية ناجمة عن التثاؤب المفرط

- الإصابة بالنوبة القلبية.

- القلق والتوتر.

- اضطراب الدماغ.

- توقف التنفس أثناء النوم.

التعرض للأرق بسبب قلة النوم

الحرمان من النوم هو أحد أكثر العوامل شيوعًا وراء التثاؤب المفرط، حيث يمكن أن يحدث هذا الحرمان بسبب أي حالة صحية أساسية مثل توقف التنفس أثناء النوم.

توقف التنفس أثناء النوم

انقطاع النفس النومي هو اضطراب نوم خطير يحتمل أن يتوقف فيه التنفس ويبدأ بشكل متكرر، وفي حالة الشخير بصوت مرتفع والشعور بالتعب  حتى بعد نوم ليلة كاملة، فقد تكون مصابًا بانقطاع النفس النومي، وفقًا لمايو كلينك.

الدواء

ووفقا للمعاهد الوطنية للصحة بالولايات المتحدة، قد يكون التثاؤب المفرط ناتجًا عن أي أدوية معينة تتناولها، منها مضادات الذهان أو مضادات الاكتئاب أن تسبب التثاؤب المفرط كأثر جانبي. 

ويجب التأكد من عدم تناول أي من هذه الأدوية بدون وصفة طبية، مع التزم بالاستهلاك وفقًا لتوجيهات الطبيب واطلب المساعدة الطبية إذا كنت تعاني من التثاؤب المفرط.

اضطراب الدماغ

ووفقا للموقع الهندي، تبين أن التثاؤب المفرط من الممكن أن يكون مؤشرا على اضطراب في الدماغ، حيث يمكن أن تسبب حالات مثل مرض باركنسون والتصلب المتعدد والصداع النصفي التثاؤب المفرط.

القلق أو التوتر

ومن المفترض أن التثاؤب المفرط يحدث بسبب القلق أو التوتر، وفي هذه الحالة قد يكون التثاؤب وسيلة للتعامل مع التوتر، وفقًا لخبراء الصحة.

النوبة القلبية

والتثاؤب المفرط يحدث في حالة النوبة القلبية إذا تأثر إمداد الأكسجين حول الجسم، ومع ذلك، لاحظ أن هذا ليس العرض الرئيسي للنوبة القلبية.