السبت 18 مايو 2024 الموافق 10 ذو القعدة 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

نصائح للوقاية من تقرحات الفم.. عليك بتناول الحبوب الكاملة والخضراوات القلوية

الأربعاء 26/يوليو/2023 - 10:01 م
نصائح للوقاية من
نصائح للوقاية من تقرحات الفم


نصائح للوقاية من تقرحات الفم.. تعد مشكلة تقرحات الفم إحدى المشكلات الصحية الشائعة التي يعاني منها الصغار والكبار، والتي قد تكون مؤلمة للغاية في بعض الأحيان، مما يصعب تناول الطعام والشراب وكذلك يجعل الحديث صعبًا؛ لذا سنتعرف خلال التقرير التالي على نصائح للوقاية من تقرحات الفم.

نصائح للوقاية من تقرحات الفم

يقدم الدكتور أحمد الشيخ، أستاذ جراحة الأنف والأذن والحنجرة - جامعة الأزهر، عدة نصائح للوقاية من تقرحات الفم، والتي تتضمن الالتزام باتباع ما يلي:

  • الابتعاد عن تناول الأطعمة المهيجة للفم مثل: الفاكهة الحمضية، كالأناناس والجريب فروت والبرتقال أو الليمون، وأيضًا المكسرات أو الرقائق والأطعمة الحارة.
  • وينصح بتناول الحبوب الكاملة والفواكه والخضراوات القلوية مثل البامية، والقرع الأخضر، والفول، والبنجر، وكذلك الكرفس،الخس، البطاطا الحلوة.
  • وكذلك يجب اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن.
  • وينصح بالإكثار من تناول الفيتامينات المفيدة بشكل يومي.
  • كما يجب عدم التحدث عند مضغ الطعام؛ من أجل تقليل اللدغات العرضية.
  • فضلًا عن ضرورة محاولة الابتعاد عن التوتر والعصبية قدر المستطاع.
  • مع ضرروة المحافظة على نظافة الفم الجيدة من خلال استعمال خيط تنظيف الأسنان يوميًا وتنظيف الأسنان بعد الوجبات.
  • ويوصى الأطباء كذلك بأهمية الحصول على قدر كاف من النوم والراحة؛ لمنع الإصابة بتقرحات الفم وكذلك الوقاية من العديد من الأمراض الأخرى. 
مجموعة من الخضروات القلوية المفيدة

من أين تأتي تقرحات الفم؟        

وللإجابة عن سؤال  من أين تأتي تقرحات الفم؟، يذكر أستاذ جراحة الأنف والأذن والحنجرة - جامعة الأزهر، أن النساء والمراهقات والأشخاص الذين لديهم تاريخ عائلي لتقرحات الفم هم الأكثر عرضة للإصابة بها، مؤكدًا أنه ليس هناك سبب معين وراء الإصابة بتقرحات الفم.

طفل مصاب بتقرحات الفم

ويشير الدكتور أحمد الشيخ، إلى أن هناك عدة عوامل ومحفزات للإصابة بقرح الفم والتي تتضمن ما يلي:

  • التعرض لحدوث إصابة طفيفة بالفم نتيجة عمل الأسنان، أو تنظيف الأسنان بالفرشاة، أو كذلك الإصابة الرياضية، أو اللدغة العرضية.
  • أو أيضًا بسبب استعمال معاجين الأسنان وغسل الفم التي تتضمن كبريتات لوريل الصوديوم.
  • أو كذلك نتيجة الحساسية الغذائية نحو بعض الأطعمة الحمضية كالفراولة والحمضيات والأناناس وغيرها من الأطعمة المحفزة ومنها: الشوكولاتة والقهوة.
  • وقد يرجع السبب لنقص الفيتامينات الأساسية، لاسيما فيتامين B-12 والزنك وحمض الفوليك والحديد.
  • أو نتيجة حدوث رد فعل تحسسي لبكتيريا الفم.
  • ومن الوارد أن يكون السبب هو تقويم الأسنان.
  • ومن المحتمل أن تكون التغيرات الهرمونية أثناء فترة الحيض هي المسبب لحدوث تقرحات الفم.
  •  أو قد يؤجع السبب للإجهاد العاطفي أو قلة النوم.
  • فضلًا عن الالتهابات البكتيرية والفيروسية والفطرية.
  • وكذلك قد تكون تقرحات الفم علامة تنذر بوجود حالات أكثر خطورة تستلزم علاجًا طبيًا ومنها:

1ـ  الإصابة بمرض الاضطرابات الهضمية.

2ـ وأيضًا احتمالية المعاناة من مرض التهاب الأمعاء.

3ـ وكذلك ربما يعاني المريض من الإصابة بداء السكري.

4ـ  بالإضافة إلى مرض بهجت الذييعد حالة تتسبب في حدوث التهاب بكافة أنحاء الجسم، وتحدث خلل في الجهاز المناعي يسفر عن مهاجمة الجسم لخلايا الفم السليمة بدلًا من الفيروسات والبكتيريا.

5ـ وأخيرًا، فيروس نقص المناعة البشرية الإيدز.

كيف أعالج تقرحات الفم في المنزل؟

وبخصوص سؤال كيف أعالج تقرحات الفم في المنزل؟، ينوه الدكتور أحمد الشيخ، أن غالبية قرح الفم لا تحتاج إلى علاج، منوهًا إلى أنه في حال كان الشخص مصابًا بقرح الفم لمدة طويلة وكانت هذه التقرحات مؤلمة للغاية، فيمكنه استعمال عدة علاجات؛ لتخفيف الألم والمساعدة في الشفاء، ومن هذه العلاجات ما يأتي:

  • استعمال شطاف الماء المالح وصودا الخبز.
  • وأيضًا يمكن استخدام هيدروكسيد الماغنسيوم من خلال وضعه على قرح الفم.
  • وكذلك نقوم بتغطية قرح الفم بعجينة صودا الخبز.
  • فضلًا عن استعمال منتجات البنزوكائين كمخدر موضعي دون وصفة طبية خاصة.
  • بالإضافة إلى إمكانية وضع الثلج على قرحة الفم.
  • كما يمكن استعمال شطاف الفم الذي يتصمن الستيرويد؛ لتقليل الألم والتورم.
  • أو يمكن استعمال المعاجين الموضعية.
  • وكذلك يفيد وضع أكياس الشاي الرطبة على تقرحات الفم في علاجها.
  • وينصح بتناول المكملات الغذائية ومنها:حمض الفوليك وأيضَا فيتامين ب-6وكذلك فيتامين ب -12 والزنك.
  • وأخيرًا، قد يسهم اتباع بعض العلاجات الطبيعية مثل: شاي البابونج وأيضًا المر وكذلك جذر عرق السوس في علاج تقرحات الفم.