الأربعاء 29 مايو 2024 الموافق 21 ذو القعدة 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

بعد غرق ابن الفنان حسن يوسف.. ما هي إسفكسيا الغرق؟

الإثنين 31/يوليو/2023 - 06:00 ص
 إسفكسيا الغرق
إسفكسيا الغرق


رحل عن عالمنا الأحد، عبد الله، الابن الأصغر لللفنان حسن يوسف، بعدما غرق بأحد شواطئ قرية سياحية بالساحل الشمالي.

وعادة ما يتضمن تقرير الوفاة للغريق، سواء كان تقرير مفتش الصحة أو تقرير الطب الشرعي، أن الوفاة حدثت نتيجة الإصابة بـ إسفكسيا الغرق، فما هي؟

في ما يلي من سطور، يستعرض «صحة 24» أبرز المعلومات عن إسفكسيا الغرق التي أنهت حياة عبد الله، الابن الأصغر للفنان حسن يوسف والفنانة المعتزلة شمس البارودي.

ما هي إسفكسيا الغرق؟

وفقا لدراسات عدة، يصاب الإنسان بـ إسفكسيا الغرق عندما يُحرم جسمه من الأكسجين لفترة طويلة دون تدخل فوري.

وبحسب ما نشره موقع health المعني بالشأن الطبي، فإنه إن لم يحدث أي تدخل فوري لإنقاذ الشخص الذي لا يستطيع التنفس بسبب الغرق، فإن إسفكسيا الغرق تتسبب في وفاته.

ووفقا للدراسات، يبدأ شعور الغرق بدخول الماء إلى الفم، ثم إلى القصبة الهوائية، وبذلك تدخل المياه إلى الرئة بدلا من الأكسجين، مخلفة ما يعرف باسم إسفكسيا الغرق، التي تتسبب في وفاة الغريق في الحال.

وتعد إسفكسيا الغرق شكلا من أشكال الاختناق الحاد الناتج عن سبب خارجي ناتج عن احتلال الحيز السنخي الرئوي بواسطة الماء أو أي سائل آخر يتم إدخاله عبر الممرات الهوائية العلوية.

وتظهر بعض الأعراض على الشخص المتوفى بـ إسفكسيا الغرق، من بينها امتلاء التجويف الصدري والمعدة والقصبة الهوائية بالمياه، وتورم أنسجة الرئة وانتفاخها بشكل كبير.

كما يؤدي الاختناق الناتج عن الغرق إلى حدوث نزيف هائل نتيجة تجلط الدم داخل الأوعية الدموية.

الفئات المعرضة بشكل أكبر للغرق

وبالرغم من أن أي شخص معرض لخطر الغرق والإصابة بـ إسفكسيا الغرق، إلا أن هناك بعض الفئات التي تزداد لديها فرص الغرق، على النحو التالي:

الأشخاص الذين لا يجيدون السباحة.

الأطفال، وخصوصا الذين تقل أعمارهم عن 5 أعوام.

المراهقون، وخصوصا الذين لا يجيدون السباحة.

كبار السن.

وفاة ابن الفنان حسن يوسف

وتوفي الأحد، عبد الله، ابن الفنان حسن يوسف غرقًا في إحدى قرى الساحل الشمالي، حيث تعرض لـ إسفكسيا الغرق، خلال تواجده بالساحل الشمالي، وتم نقل الجثمان إلى مستشفى العلمين بمطروح.