الإثنين 27 مايو 2024 الموافق 19 ذو القعدة 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

أعراض كلف الحمل وطرق الوقاية والعلاج.. أخصائية نساء وتوليد تقدم نصائح ذهبية

الإثنين 07/أغسطس/2023 - 02:45 ص
 كلف الحمل
كلف الحمل


كشفت الدكتورة دعاء عادل، أخصائية النساء والتوليد وعلاج تأخر الإنجاب، أن أعراض كلف الحمل، تكون ظاهرة بشكل واضح وتصاب بها السيدات ذات البشرة السمراء عن السيدات ذات البشرة الفاتحة، خاصة خلال فترة الحمل، ففي هذا التوقيت تكون هناك تغيرات هرمونية تتسبب في زيادة هرمون الصبغة، ومن ثم تظهر البقع الداكنة في الوجه.

أعراض كلف الحمل

ورصدت أخصائية النساء والتوليد وعلاج تأخر الإنجاب، أعراض كلف الحمل، والتي تظهر بشكل واضح خلال فترة الحمل، أو نتيجة التعرض لأشعة الشمس لفترة طويلة. وتكون على شكل ما يلي: 

  • هناك بقع بنية داكنة أو فاتحة أو رمادية مزرقة أعلى الجبهة.
  • وربما تظهر هذه البقع حول الفم. 
  • وأيضا تظهر في الذقن والخدين.
  • كما تظهر هذه البقع أعلى الذراعين والرقبة ولكن بشكل أقل.

طرق الوقاية من كلف الحمل 

وقالت الدكتورة دعاء عادل، إن هناك العديد من طرق الوقاية من كلف الحمل، والتي تساعد في تقليل ظهوره وأيضا منع تفاقمه، ومن ضمن هذه الإجراءات ما يلي: 

  • الحرص على وضع واقي للشمس.
  • كما يجب تناول غذاء صحي.
  • مع ضرورة استخدام مستحضرات مناسبة معتمدة.

تشخيص كلف الحمل

وتقول  الدكتورة دعاء عادل، أخصائية النساء والتوليد وعلاج تأخر الإنجاب، إنه يمكن لطبيب الأمراض الجلدية تشخيص كلف الحمل ظاهريا، فإذا ظهرت بعد الحمل فبنسبة كبيرة تكون بسبب التغيرات الهرمونية في أثناء الحمل وتشخص أنها كلف حمل.

 كلف الحمل

علاج كلف الحمل 

وحذرت أخصائية النساء والتوليد وعلاج تأخر الإنجاب من علاج كلف الحمل بالطرق الطبيعية، ولكن هناك بعض الأدوية التي يصفها الطبيب تساعد على تقليل ظهور كلف الحمل، والتي تساعد على ما يلي:

  • إبطاء أو وقف تكوين صبغة الميلانين.
  • وقف انتقال صبغة الميلانين إلى سطح الجلد.
  • إزالة الميلانين الموجود بالفعل في سطح الجلد.
 كلف الحمل

أفضل كريم لعلاج كلف الحمل

وعن أفضل كريم لعلاج كلف الحمل، قالت الدكتورة دعاء عادل، إن معظم المستحضرات الدوائية والكريمات تعمل على إيقاف أو إبطاء إنتاج صبغة الميلانين وتشمل أنواع تلك الكريمات:

  • حمض الكوجيك الذي يمنع بدوره إنتاج صبغة الميلانين.
  • حمض الأزيليك الذي يوقف إنتاج صبغة الميلانين ويقشر الجلد.
  • وهناك أيضا حمض الجليكوليك فهو يساعد على خفض مستوى إنتاج صبغة الميلانين، كما أنه له دور في تقشير الجلد وإزالة الطبقة المتضررة.