الثلاثاء 21 مايو 2024 الموافق 13 ذو القعدة 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

حتى لا تصيبهم الأمراض.. طبيب يقدم 5 نصائح عند استخدام التكييف للأطفال

الثلاثاء 15/أغسطس/2023 - 05:00 م
استخدام التكييف للأطفال
استخدام التكييف للأطفال


ضوابط استخدام التكييف للأطفال.. هذا ما يتطلع إلى معرفته الكثير من أولياء الأمور، وخصوصا خلال فصل الصيف الذي يكثر فيه استخدام أجهزة التكييف لتبريد الهواء.

فمع الارتفاع الشديد الذي يشهده العالم في درجات الحرارة، بفعل التغيرات المناخية، وفي ظل التطرف المناخي الذي يجعل الصيف أكثر حرا مما كان عليه في الأعوام السابقة، تشتد الحاجة إلى استخدام أجهزة التكييف، وخصوصا خلال فترات الظهيرة، التي تبلغ فيها درجات الحرارة قمتها، والتي يتأثر خلالها الإنسان بفعل الحر، إلى جانب فترات النوم، التي يحتاج فيها كل منا إلى تبريد الهواء وتوفير جو مناسب يساعد على النوم والاسترخاء.

لكن ومع ذلك، فإن هناك بعض الناس يتخوفون من أن يؤدي استخدام أجهزة التكييف إلى إصابة الأطفال، لا سيما الرضع، بأي أذى، كأن يتعرضون لـ نزلات البرد وغيرها من الأمراض.

في ما يلي من سطور، يستعرض «صحة 24» لمتابعيه ما إذا كان بإمكانهم استعمال أجهزة التكييف لتخفيف الحر عن الأطفال والرضع، وأبرز النصائح التي يجب الالتزام بها حتى لا يكون التكييف سببا في إصابة الأطفال بأي مشكلة صحية.

ضوابط استخدام التكييف للأطفال

قال الدكتور محمد دسوقي، أخصائي طب الأطفال وحديثي الولادة، إن استخدام أجهزة التكييف لتبريد الهواء، وتوفير جو مناسب للأطفال بدلا من حرارة الصيف لا مشكلة فيه، بشروط وضوابط، من شأنها أن تجنب أطفالنا التعرض لأي أذى.

وعن ضوابط وشروط استخدام أجهزة التكييف للأطفال، قال أخصائي طب الأطفال وحديثي الولادة إنه قبل استخدام التكييف للأطفال يجب الالتزام ببعض الشروط، على النحو التالي:

تنظيف فلاتر التكييف

قال أخصائي طب الأطفال وحديثي الولادة إنه قبل تشغيل التكييف، وخصوصا خلال المرة الأولى من فصل الصيف، لا بد من تنظيف فلاتر تنقية الهواء الخاصة به، والتي تكون محملة بالأتربة خلال الفترة التي يتوقف فيها التكييف عن العمل في فصل الشتاء، حتى لا تصيب هذه الأتربة صدر الطفل بأي أذى.

ضبط درجة حرارة التكييف

وأضاف الدكتور محمد دسوقي أنه ينصح عند استخدام أجهزة التكييف تشغيلها على درجة حرارة مناسبة، بحيث لا تقل عن 25 درجة، وخصوصا إن كان هناك أطفال رضع في الغرفة، وبالتالي فإن درجة الحرارة إن كانت 25 أو أكثر فستكون مناسبة للأطفال، وسيكون الجو لطيفا، بحيث لا يكون حارا ولا يكون باردا أيضا.

تشغيل موزع الهواء

وتابع أخصائي طب الأطفال وحديثي الولادة أن من بين النصائح أيضا تشغيل موزع الهواء الخاص بالتكييف، وعدم تسليطه بشكل مباشر على الطفل، فإن كان موزع الهواء معطل أو لا يعمل، فلا بد أن يكون اتجاه الهواء بعيدا عن الطفل، بحيث يمكن للتكييف تبريد جو الغرفة من دون أن يطلق هواء باردا بشكل مباشر على الطفل.

حماية الطفل من تغيرات درجة الحرارة

وأشار الدكتور محمد دسوقي إلى أن الطفل إن كان موجودا في مكان مكيف وهناك فرق كبير بين درجة حرارة هذا المكان وبين باقي الأماكن الأخرى في الشقة، يجب الامتناع عن إخراج هذا الطفل وإدخاله من وإلى الغرفة المكيفة بشكل متكرر، لأنه تعرض الأطفال للاختلافات المفاجئة في درجات الحرارة من الممكن أن يصيبهم بـ نزلة برد.

وأضاف أخصائي طب الأطفال وحديثي الولادة أنه إن كانت هناك نية للخروج من المنزل وكان الجو حارا جدا في الخارج، فإن من الضروري أن يتم فصل التكييف قبل الخروج من الغرفة بنحو 10 دقائق إلى 15 دقيقة، حتى تبدأ الحرارة تزداد في الغرفة بالتدريج، وبالتالي يمكن تجنيب الطفل التعرض لصدمة شديدة، ولتقليل الفرق في درجات الحرارة بين الغرفة المكيفة وبين الشارع الذي سيخرج إليه الطفل حتى لا يصاب بـ نزلة برد.

ضبط وضعية النوم

وشدد طبيب الأطفال على ضرورة استخدام وضع النوم في حال تشغيل التكييف في أثناء النوم، وهو ما يسمح بجعل درجة الحرارة قليلة في بداية التشغيل، ثم بعد ذلك وبشكل تدريجي يبدأ في رفع درجات الحرارة درجة واحدة كل ساعة، حتى يثبت على درجة الحرارة المناسبة للنوم، كما أنه خلال وضع النوم يكون صوت التكييف هادئا مما يوفر البيئة المناسبة للطفل حتى يمكنه النوم.