الإثنين 22 يوليو 2024 الموافق 16 محرم 1446
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

تشنجات الدورة الشهرية والتهاب بطانة الرحم.. أعراض تكشف الفرق بينهما

الأحد 29/أكتوبر/2023 - 11:30 م
التهاب بطانة الرحم
التهاب بطانة الرحم


يعد التهاب بطانة الرحم أحد أكثر الحالات انتشارًا والتي تؤثر على ما يقرب من 10 بالمائة من النساء على مستوى العالم، وفقًا لمنظمة الصحة العالمية، ومع ذلك، غالبًا ما يتم تفسيره بشكل خاطئ من قبل النساء على أنه تشنجات الدورة الشهرية.

تعاني أكثر من 190 مليون امرأة من آلام شديدة ومتغيرة للحياة، واضطرابات في الأمعاء، ونزيف حيض شديد، وتحديات في الخصوبة بسبب التهاب بطانة الرحم، إذا تركت دون علاج، فإنه يمكن أن يؤدي إلى مضاعفات خطيرة

التهاب بطانة الرحم

يتميز التهاب بطانة الرحم بالنمو غير الطبيعي للأنسجة الشبيهة بالرحم خارج الرحم، والتي توجد عادة في مناطق مثل المبيضين والأمعاء والحوض حيث لا يحدث تساقط الأنسجة كما ينبغي، يؤدي الدم المحبوس في منطقة الحوض إلى آلام مبرحة للنساء ويشكل تحديات إضافية.

لا تتجاهلي علامات التهاب بطانة الرحم

يجب أن يكون الألم الشديد الذي يصاحب التهاب بطانة الرحم دليلًا على خطورة الحالة، لكن تميل العديد من النساء إلى إساءة فهم هذا الألم باعتباره تشنجات الدورة الشهرية، وبالتالي لا يجرين فحص بطانة الرحم. ويؤدي ذلك إلى عدم تشخيص المرض لسنوات وتفاقم الحالة بمرور الوقت، مما يؤدي إلى زيادة الأعراض.

أعراض التهاب بطانة الرحم

الأعراض الشائعة المرتبطة بمرض بطانة الرحم هي:

  • ألم شديد أثناء الدورة الشهرية
  • تشنجات الحيض التي تستمر لأسابيع
  • صعوبة وانزعاج في حركات الأمعاء
  • آلام أسفل الظهر التي قد تأتي وتختفي خلال فترات الدورة الشهرية
  • الألم أثناء النشاط الجنسي
  • العقم

هذه الأعراض لا تقتصر على مرض بطانة الرحم ولكن وجودها مؤشر على ضرورة توجه المرأة لاستشارة أمراض النساء وإجراء فحوصات مثل فحص الحوض أو الموجات فوق الصوتية أو التصوير بالرنين المغناطيسي أو أي اختبار آخر ينصح به خبيرها الطبي للحصول على تشخيص دقيق للمرض الحالة.