الأحد 10 ديسمبر 2023 الموافق 26 جمادى الأولى 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

السر في الميلاتونين.. وجبة خفيفة تساعد على النوم بشكل أسرع

الأربعاء 01/نوفمبر/2023 - 01:30 م
الميلاتونين
الميلاتونين


يجد كثير من الناس صعوبة في النوم، مما يجعلهم يجربون العديد من الطرق ويلجأون للكثير من الحيل من أجل الحصول على نوم جيد في أثناء الليل.

وقد اتسقت شهادات الناس حول تناول الأناناس قبل النوم مع ما أقره علماء وباحثون أكدوا أن هذه الفاكهة يمكن أن تمثل وجبة خفيفة يساعد تناولها قبل الذهاب إلى السرير على النوم الجيد.

وقال العديد من الأشخاص إن الأناناس بما له من خصائص معززة للميلاتونين ساعدتهم على نوم أفضل، وفق ما ذكرته صحيفة ذي صن البريطانية.

الميلاتونين والنوم الجيد

الميلاتونين هو هرمون يفرز بشكل طبيعي في الجسم، وترتفع مستوياته في الليل ليشعر الإنسان بالنعاس ويعود إلى حالتك الطبيعية خلال فتراة النهار النهار.

يمكن تناول النسخة الاصطناعية من الهرمون لفترات قصيرة من الزمن من قبل الأشخاص الذين يعانون من مشاكل في النوم مثل الأرق.

وفقًا لهيئة الخدمات الصحية الوطنية البريطانية، تضيف الأقراص إلى إمداد جسمك الطبيعي من الميلاتونين، لذلك تغفو بسرعة أكبر وتقل احتمالية استيقاظك أثناء الليل.

ومع ذلك، لا يُنصح بتناوله لفترات طويلة من الوقت، وغالبًا ما يتم وصفه للبالغين الذين تزيد أعمارهم عن 55 عامًا.

الأناناس يزيد هرمون الميلاتونين

ما قد لا تعرفه هو أن بعض الأطعمة يمكن أن تزيد بشكل طبيعي مستويات الميلاتونين في الجسم، ومن بينها الأناناس.

ومن ضمن شهادات الناس، قالت إحداهن: «تناول الأناناس قبل النوم ساعدني على النوم بشكل أسرع والنوم بشكل أعمق بكثير».

في الوقت نفسه، قالت مدربة الصحة، فاليري ريبون، إن الأناناس يزيد إنتاج الميلاتونين في جسمك «بطريقة أكثر بكثير» من شرب عصير الكرز الحامض، وهذا اختراق آخر للنوم تم نشره على بعض منصات التواصل الاجتماعي، ويروج له خبراء الصحة.

وأضافت فاليري أن الفاكهة الاستوائية يمكن أن تكون أيضًا «مفيدة للغاية للانتفاخ والهضم»، واقترحت استخدام الأناناس المجمد لصنع شاي الأناناس بالقرفة.

الأناناس والهضم

في الوقت نفسه، قال الدكتور آلان مانديل، إن الأناناس يحتوي على إنزيم هضمي يسمى بروميلين يقلل الالتهاب في الجسم ويعزز أيضًا مستويات الميلاتونين للمساعدة على النوم بسرعة والنوم بعمق طوال الليل.

وقد لاحظ العلماء أيضًا وجود نسبة عالية من الميلاتونين في الأناناس.

وجدت الأبحاث التي أجريت عام 2013 والتي تبحث في محتوى الميلاتونين في الفاكهة أن تناول الأناناس يمكن أن يرفع مستويات هرمون النوم في بول الناس بنسبة هائلة تصل إلى 266%.

ولوحظ أيضًا أن الموز يرفع مستويات الميلاتونين لدى المشاركين بنسبة 180%.

الأناناس والموز ليسا الأطعمة الوحيدة التي تعزز الهرمون المحفز للنوم.

5 أطعمة تساعد على النوم

وفقًا لموقع WebMD، يتم نقع الكرز الحامض، وتوت الغوجي، والبيض، والأسماك الزيتية مثل السلمون والسردين، والمكسرات مثل الفستق واللوز.

وكشف خبراء النوم أيضًا عن الأطعمة التي يجب عليك الابتعاد عنها أثناء الليل، وقد تجعلك نتائجهم تعيد النظر في تناول وجبة خفيفة قبل النوم.