الأحد 03 مارس 2024 الموافق 22 شعبان 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

4 أضرار لتنظيف المهبل بالماء الساخن.. خطر الحروق أبرزها

الإثنين 15/يناير/2024 - 07:00 ص
الماء الساخن على
الماء الساخن على المهبل


مع حلول فصل الشتاء، تظهر ممارسة شائعة حيث يستخدم النساء الماء الساخن لتنظيف المهبل، ولكن ما لا تعرفه الكثيرات أن غسل المهبل بالماء الساخن قد يشكل مخاطر على صحة المهبل لأنه يمكن أن يؤثر على التوازن الدقيق لسلامة المهبل.

هل تنظيف المهبل بالماء الساخن فكرة جيدة؟

المهبل عضو ذاتي التنظيف ولا تحتاجين إلى تنظيفه. ولكن إذا كنت واحدة من هؤلاء النساء اللاتي ما زلن يرغبن في تنظيف مهبلهن، فتجنبي استخدام الماء الساخن؛ لأن تنظيف المهبل بالماء الساخن ممارسة خاطئة يمكن أن تزيد من خطر الالتهابات المهبلية أيضًا.

آثار جانبية لغسل المهبل بالماء الساخن:

التهيج والجفاف

يمكن للماء الساخن أن يزيل الزيوت الطبيعية والرطوبة الموجودة في منطقة المهبل. وهذا يمكن أن يؤدي إلى الجفاف والحكة والتهيج، مما يجعل الأنسجة أكثر عرضة للتمزق. قد يسبب الجفاف أيضًا عدم الراحة أثناء الجماع ويزيد من خطر الإصابة بعدوى الخميرة.

زيادة الحساسية

إن تعريض منطقة المهبل للماء الساخن بشكل متكرر قد يؤدي إلى زيادة الحساسية. قد تصبح الأنسجة أكثر عرضة للتهيج من الصابون أو المنظفات أو غيرها من المنتجات المستخدمة مع الماء الساخن. يمكن أن تؤدي هذه الحساسية المتزايدة إلى الاحمرار والحكة والانزعاج العام.

خطر الحروق

تعتبر الأنسجة التناسلية حساسة بشكل خاص، والتعرض للماء الساخن الذي يتجاوز درجة الحرارة الآمنة يمكن أن يسبب حروقًا، مما يؤدي إلى الألم والانزعاج.

تفاقم الظروف القائمة

بالنسبة للأفراد الذين يعانون من حالات موجودة مسبقًا مثل التهاب الفرج والمهبل أو الاضطرابات الالتهابية، فإن الغسيل بالماء الساخن يمكن أنِ يؤدي إلى تفاقم الأعراض. قد تؤدي الحرارة إلى تفاقم الالتهاب والانزعاج، مما يجعل من الضروري تجنب استخدام الماء الساخن.

ما هي الطريقة الصحيحة لغسل المهبل؟

ومن المهم أن نلاحظ أن المهبل عضو ذاتي التنظيف، والغسل المهبلي أو استخدام الصابون القاسي يمكن أن يخل بتوازنه الطبيعي. للنظافة الخارجية، اتبعي النصائح التالية:

  • استخدمي الماء الدافئ أو الفاتر.
  • امتنعي عن إدخال أي شيء إلى المهبل.
  • اغسلي المنطقة التناسلية الخارجية بلطف بالصابون الخالي من العطر.
  • يمكنك أيضًا التنظيف حول مؤخرتك لأن ذلك مهم ولكن تجنبي نقل يدك من الخلف إلى الأمام.
  • أثناء الاستحمام، اشطفي المنطقة التناسلية بالماء الفاتر.
  • تجنبي الغسل، لأنه يمكن أن يخل بتوازن درجة الحموضة الطبيعية.
  • اختاري الملابس الداخلية القطنية المسامية للحفاظ على بيئة صحية.