الخميس 22 فبراير 2024 الموافق 12 شعبان 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

الشاي الأخضر للوقاية من الزهايمر.. دراسة تكشف نتائج مذهلة

الإثنين 15/يناير/2024 - 07:00 م
الشاي الأخضر
الشاي الأخضر


مرض الزهايمر هو اضطراب تقدمي يؤدي إلى فقدان الذاكرة والتدهور المعرفي، وعلى مدى السنوات القليلة الماضية، ركز الباحثون على إيجاد تدابير وقائية للحد من خطر الإصابة بمرض الزهايمر. أحد هذه التدابير الواعدة هو الاستهلاك المنتظم لـ الشاي الأخضر

تشير دراسة حديثة إلى أن الشاي الأخضر، بسبب محتواه العالي من مضادات الأكسدة، قد يساعد في حماية الدماغ من مرض الزهايمر.

دور EGCG في الشاي الأخضر

في ضوء هذا التأثير الوقائي يوجد مركب يسمى epigallocatechin-3-gallate (EGCG). وجد أن EGCG الموجود في الشاي الأخضر له تأثيرات وقائية محتملة ضد لويحات بيتا أميلويد، وهي السمة المميزة لمرض الزهايمر. 

لويحات بيتا أميلويد هي مجموعات غير طبيعية من أجزاء البروتين التي تتراكم بين الخلايا العصبية. وفي الدراسة، بدا أن EGCG يمنع تكوين هذه اللويحات، مما يشير إلى وجود تأثير وقائي محتمل ضد مرض الزهايمر.

نتائج البحث

وأظهرت الأبحاث التي أجريت على الفئران نتائج واعدة. أظهرت الفئران التي عولجت بـ EGCG انخفاضًا ملحوظًا في تكوين لويحات الأميلويد. علاوة على ذلك، يبدو أن مركب الشاي الأخضر يحمي خلايا الدماغ من التأثيرات السامة لهذه اللويحات. وفي حين أن هذه النتائج مشجعة، فمن المهم أن نلاحظ أن الدراسة لا تزال في مراحلها الأولى. هناك حاجة لتجارب سريرية أكثر قوة على البشر للتحقق من صحة هذه النتائج.

مضادات الأكسدة والبوليفينول

الشاي الأخضر غني بمضادات الأكسدة والبوليفينول. وقد وجد أن هذه المركبات لها مجموعة من الفوائد الصحية، بما في ذلك التأثيرات الوقائية للأعصاب، ويعتقد أنها تحمي خلايا الدماغ من الإجهاد التأكسدي، وهو عامل متورط في تطور مرض الزهايمر. 

الشاي الأخضر سلاح محتمل ضد مرض الزهايمر

وتقدم نتائج هذه الدراسات أدلة دامغة على أن الشاي الأخضر يمكن أن يكون سلاحا محتملا في المعركة ضد مرض الزهايمر. ومع ذلك، من المهم أيضًا ملاحظة أن الشاي الأخضر ليس علاجًا لمرض الزهايمر. 

قد يساعد الشاي الأخضر في تقليل خطر الإصابة بالمرض، لكنه لا يمكنه عكس تطور المرض بمجرد بدايته. ومع استمرار الدراسات، من المأمول أن يتم تسليط المزيد من الضوء على الآليات الكامنة وراء التأثيرات الوقائية للشاي الأخضر.