الخميس 22 فبراير 2024 الموافق 12 شعبان 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

أسباب كثرة التجشؤ.. قد ينذر بالإصابة بعدة أمراض

الثلاثاء 16/يناير/2024 - 11:00 م
أسباب كثرة التجشؤ
أسباب كثرة التجشؤ


‏ أسباب كثرة التجشؤ.. يُعد التجشّؤ أو ما يعرف أيضًا بالتكريع عبارة عن ردّة فعل طبيعيّة من الجسم؛ لإخراج الهواء الزائد من المعدة من خلال الفم ويتم ذلك بصوت مميز أوبرائحة معينة، وينجم التجشّؤ عن حدوث تمدُّد بالمعدة نتيجة كثرة الغازات بها، ولا يدعو التجشؤ للقلق ولكنه في حال زيادته بشكل مزعج يجب استشارة الطبيب ؛ إذ قد ينذر بوجود مشكلات أو أمراض في المعدة؛ لذا سنتعرف خلال السطور التالية على ‏أسباب كثرة التجشؤ. 

أسباب كثرة التجشؤ

يشير الدكتور السيد إمام، استشاري الكبد والجهاز الهضمي والمناظير والعلاج التدخلي لأورام الكبد بالمعهد القومي للكبد، إلى أن أسباب كثرة التجشّؤ متعددة للغاية، إذ أن أي سبب يسفر عن زيادة الهواء الذي يتم بلعه قد يؤدّي إلى التجشؤ موضحًا أنه من ابرز هذه الأسباب ما يلي: 

سلوكيات تزيد كميّة الهواء المُبتَلَع

 هناك بعض السلوكيّات التي تتسبب في كثرة التجشؤ ومنها: الأكل، أو الشّرب بسرعة، أو الشّرب من خلال الشفاطّة، أو الحديث أثناء تناول الطّعام، أو مضغ العلكة أو مصّ الحلوى الصّلبة، فضلا عن التّدخين بأنواعه المختلفة، مّا يُزيد من  فرط التنفّس، أويعرضك للإصابة بنوبات من القلق أو التوتّر. 

 تناول بعض أنواع الطّعام والشّراب

هناك بعض أنواع من الطّعام والشّراب كالمشروبات الغازيّة الغنية بثاني أكسيد الكربون، أو الأغذية التي تتضمن النّشا أو السكّر أو الألياف المُسبّبة لكثرة الغازات، وتتضمن هذه الأطعمة: الفول، وأيضًا العدس، والبصل، وكذلك الملفوف، والبروكلي، فضلًا عن القرنبيط، والخبز الأسمر، والموز. 

تناول أنواع مُعيّنة من الأدوية 

  • كما قد تتسبب بعض الأدوية في زيادة التجشّؤ، أو قد تتسبب في الإصابة بأمراض مثل: التهاب المعدة الذي يُعدّ من الأسباب الشّائعة لكثرة التجشّؤ،، ومن أبرزهذه الأدوية ما يلي:
  • عقار أكاربوز الذي يتناوله مرضى النّوع الثانيّ من السكري.
  • وأيضًا أدوية علاج الإمساك مثل: اللاكتولوز والسوربيتول.
  • وكذلك الأدوية المُسكّنة للألم ومنها: عقار نابروكسين وأسبرين وأيبوبروفين.
سيدة تعاني من كصرة التجشؤ

حالات مرضيّة مُعيّنة

 تعد كثرة الغازات والتجشّؤ أحد الأعراض لبعض الأمراض، مع وجود أعراض أُخرى مُصاحبة لها،  ومن أبرز هذه الأمراض ما يلي: 

  • مرض الارتجاع المريئي المعدي الذي ينتج عنه ارتجاع الأحماض من المعدة إلى المريء.
  • ‏أو أيضًا في حال الإصابة بالتهاب المعدة الذي ينتج عنه تهيّج بطانة المعدة.
  • أو كذلك عند المُعاناة من مرض خزل المعدة، وخلاله تضعُف عضلات المعدة.
  • فضلًا عن الإصابة بعدم تحمّل اللاكتوز، فاللاكتوز نوع من السكّر الموجود بمُنتجات الألبان، يصعب على الجسم على هضمه.
  • او المُعاناة من القرحة في المعدة، أو بالمريء، أو كذلك بالأمعاء الدّقيقة.
  • أو في حال المعاناة من وجود خلل بامتصاص وهضم سكّرَي الفركتوز والسّوربيتول.
  • أو عند الإصابة بالتّهاب مَعِدِيّ بالبكتيريا الحلزونيّة.
  • ‏بالإضافة إلى الإصابة بمتلازمة الإغراق؛ وهو عبارة عن خلل ينتج عنه  إفراغ المعدة من محتوياتها قبل بهضمها بشكل صحيح.
  • ومن الوارد أن يرجع السبب للإصابة بداء سيلياك أو وجود اضطرابات هضميّة، الذي ينتج عنه حدوث خلل في هضم مادّة الجلوتين الموجودة بالقمح.
  • أو عند مُعاناة الشخص من مرض قصور البنكرياس، ويكون بانخفاض قدرته على إفراز الإنزيمات اللازمة لعمليّة الهضم.
  • أو في حال الإصابة بفتق الحجاب الحاجز، وهي حالة مرضيّة تحدث عند اندفاع الجزء العلويّ من المعدة خلال الحجاب الحاجز إلى التّجويف الصدريّ، فيعاني المريض من كثرة التجشّؤ والحرقة ووجع بالبطن.
  • وفي بعض الحالات يعود السبب للإصابة بطُفيليّات الجيارديا المُسببة لالتهاب الأمعاء الدّقيقة.
  • أو كنتيجة للمُعاناة من مرض سرطان المعدة أو المريء.
  • وأخيرًا، فمن المحتمل ان يرجع السبب للإصابة بمُتلازمة القولون العصبيّ، تلك الحالة المُزمنة التي تُصيب الأمعاء الغليظة وينتج عنها العديد من الأعراض المُزعجة مثل: كثرة الغازات وما يصاحيها من تجشّؤ وانتفاخ، بالإضافة إلى الإسهال أو الإمساك وألم البطن.