الخميس 22 فبراير 2024 الموافق 12 شعبان 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

أضرار سماعات الأذن.. احذر فقد تفقدك السمع

الخميس 18/يناير/2024 - 06:00 ص
أضرار سماعات الأذن
أضرار سماعات الأذن


 أضرار سماعات الأذن.. يكثر خلال هذه الأيام استخدام سماعات الأذن بين الشباب والمعروفة بـ"الهيدفون" وكذلك يستخدمها الأطفال؛ من أجل الاستماع إلى الموسيقى ومشاهدة الأفلام، وكثيرًا ما يتم ذلك بصوت عالٍ للغاية، فعيلنا الحذر؛ لأن الاستخدام الخاطئ لتلك السماعات قد يفقدك السمع؛ لذا هيا نتعرف خلال السطور التالية على أضرار سماعات الأذن.

أضرار سماعات الأذن

وعن أضرار سماعات الأذن، يقول الدكتور مصطفي سرور، أخصائى الأنف والاذن والحنجرة: "في بداية الامر تدخل الموجة الصوتية إلى الأذن وتمر من خلال طبلة الأذن فتثير عظام الأذن الوسطى، وبعدها يمر الصوت إلى القوقعة ثم إلى المخ".

وينوه الدكتور مصطفى سرور، إلى أنه عندما نسمع عن طريق الهيدفون يمر الصوت بشكل مباشر للقناة السمعية، مما يجعل هناك ضغطا داخليا كبيرا بالأذن، كما أن كثرة الاستماع باستخدام الهيدفون تتسبب في زيادة شمع الأذن، وهذا الشمع يشير إلى كثرة الرطوبة التي ينتج عنها حدوث التهابات في الأذن.

ويذكر أخصائي الأنف والأذن والحنجرة، أن  كل أذن تتضمن بنية داخلية تسمى "القوقعة" تتلقى الصوت على هيئة اهتزازات، ولديها ما يقرب من 15،000 شعرة، تسهم هذه الخلايا الشعرية الحسية في الكشف عن الموجات الصوتية بالرغم من أنها هشة للغاية، ولكن إذا تعرضت خلايا الشعر للتلف ينتج عن ذلك فقدان للسمع الدائم أو اختلال التوازن، فخلايا الشعر لا تجدد؛ لذا فالضرر بها يكون دائمًا، وهو ما يعد أحد الأسباب الشائعة لفقدان السمع لدى البعض.

وينبه الاستشاري إلى أنه في حال الاستماع إلى الموسيقى بأصوات عالية، وكلما كان برعم الأذن قريبا من طبلة الأذن، يكون ارتفاع الصوت أحد أسباب فقدان السمع، لذا يجب العلم بأن زيادة الصوت عن 3 ـ 6 ديسيبل يضاعف من كثافة الصوت، ما يسبب الضرر لشعر الأذن.

شاب يستخدم سماعات الأذن 

 كيف أحمي أذني من السماعات؟

 وللإجابة عن سؤال كيف أحمى أذنى من السماعات؟، يقدم الدكتور مصطفى سرور باستعمال عدة نصائح وإرشادات هامة لحماية الأذن من أضرار الهيدفون ومن ابرزها ما يلي:

  • سماعة هيدفون خارجية وعدم استخدم سماعة هيدفون داخلية.
  • بجانب عدم استخدام السماعة لمدة أكثر من ساعة متواصلة.
  • كما يجب عدم زيادة الصوت عن درجة 80 ديسيبل.
  • فضلا عن ضرورة أخذ فترة استراحة وفاصل على الأقل خمسة دقائق لراحة الأذن عقب كل ساعة من استخدام السماعات؛ حتى نسمح للجهاز السمعي باستعادة التوازن.