الأحد 25 فبراير 2024 الموافق 15 شعبان 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

عوامل أساسية وراء الشيخوخة غير التقدم بالسن.. ما هي؟

الأحد 21/يناير/2024 - 10:34 م
الشيخوخة
الشيخوخة


العوامل المسببة لـ الشيخوخة، وليس نتيجة للتقدم في السن، هي موضوع نقاش كبير بين العلماء. الآن، بدأ بحث جديد في النظر في كيفية تحديد ما وراء عجلة الشيخوخة البشرية.

في بحث جديد، نُشر في مجلة Nature Genetics، قام البروفيسور جواو بيدرو دي ماجالهايس، الأكاديمي البارز في مجال الشيخوخة، بتقييم نماذج الشيخوخة من الحيوانات وعلم الوراثة البشرية لتقييم كيفية معالجة الأبحاث الحالية للسؤال - وكيف يمكن للأبحاث المستقبلية معالجة هذا السؤال الصعب.

اختبار نظريات الشيخوخة السببية

وبحسب ما تم نشره في موقع ميديكال إكسبريس، ينظر المقال في نماذج بحثية لاختبار نظريات الشيخوخة السببية، بما في ذلك نظرية الجذور الحرة المتدهورة حاليًا؛ ويأخذ في الاعتبار كيف يمكن لهذه النماذج المختلفة أن تدعم البحث عن العوامل السببية، والتي تحمل أكبر إمكانات للإجابة على هذا السؤال وبالتالي للترجمة السريرية.

وقال البروفيسور جواو بيدرو دي ماجالهايس، من علم الشيخوخة الحيوية الجزيئية في معهد الالتهاب والشيخوخة بجامعة برمنجهام: «إن ما يجعلنا نتقدم في السن هو سؤال ظل البشر يتصارعون معه منذ آلاف السنين، منذ تأملات أرسطو الأولى قبل 2000 عام، واليوم، هناك نماذج مختلفة تشير دراسة الشيخوخة إلى أن التغييرات في كل شيء، بدءًا من الجينوم والخلايا الجذعية والجهاز المناعي، لها دور في شيخوخة البشر، ومع ذلك، لم نتمكن بعد من تحديد أسباب الشيخوخة بدلا من معرفة ما يحدث في أجسامنا نتيجة لذلك من الشيخوخة».

وأضاف البروفيسور جواو بيدرو دي ماجالهايس: «بينما ابتعدت التطورات الحديثة في مجال شيخوخة الإنسان عن محاولة معالجة هذه المشكلة الشريرة، وركزت على اختبار طرق للتلاعب بالشيخوخة لإطالة عمر صحي، فإن القدرة على الإجابة على هذا السؤال الصعب للغاية بشكل تجريبي ونهائي يمكن أن تبدأ ثورة جديدة في العلوم الطبية الحيوية».

الوقاية من الأمراض المرتبطة بالعمر

وتابع جواو بيدرو دي ماجالهايس: «إذا تمكنا من استهداف العوامل الأساسية للشيخوخة علاجيًا، فسيؤدي ذلك إلى نقلة نوعية في الطب، فبدلًا من علاج الأمراض المرتبطة بالعمر واحدًا تلو الآخر، سنكون قادرين على الوقاية منها عن طريق تأخير عملية الشيخوخة بأكملها».