الأحد 03 مارس 2024 الموافق 22 شعبان 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

الاضطراب العاطفي الموسمي والاكتئاب.. ما الفرق بينهما؟

الثلاثاء 30/يناير/2024 - 10:30 م
الاضطراب الموسمي
الاضطراب الموسمي


عندما يصبح الجو أكثر برودة ويصبح النهار أقصر، نرى كمية أقل من ضوء الشمس ونفضل البقاء في الداخل، يمكن أن يؤثر تغير الفصول ودرجات الحرارة أيضًا على مزاجنا وطاقتنا، وتعد مشاكل النوم والشعور المستمر بالتعاسة من بعض أعراض الاضطراب العاطفي الموسمي وكذلك الاكتئاب. 

على الرغم من أن الاضطراب العاطفي الموسمي هو اضطراب اكتئابي رئيسي متكرر، وله نمط موسمي، إلا أنه ليس مثل الاكتئاب السريري. 

ما هو الاضطراب العاطفي الموسمي؟

الاضطراب العاطفي الموسمي هو نوع من الاكتئاب يحدث في وقت محدد من السنة، عادة خلال أشهر الخريف والشتاء عندما يكون ضوء الشمس الطبيعي أقل، وسببه الدقيق غير مفهوم، ولكن يُعتقد أنه مرتبط بعدم التعرض لأشعة الشمس. 

ما هو الاكتئاب؟

الاكتئاب هو اضطراب في الصحة العقلية يتميز بمشاعر الحزن واليأس المستمرة وقلة الاهتمام أو المتعة في الأنشطة. يمكن أن يؤثر على جوانب مختلفة من حياة الشخص، بما في ذلك عواطفه وأفكاره ورفاهه الجسدي. أسباب الاكتئاب معقدة ويمكن أن تنطوي على مجموعة من العوامل الجينية والبيولوجية والبيئية والنفسية. هنا بعض منهم –

  • اختلال التوازن في الناقلات العصبية
  • تاريخ عائلي من الاكتئاب
  • الحالات الطبية المزمنة
  • ضغوطات الحياة الكبيرة

تشمل أعراض الاكتئاب -

  • الحزن المستمر
  • تعب
  • تغيرات في النوم والشهية
  • مشاعر عدم القيمة
  • صعوبة في التركيز
  • أفكار الموت أو الانتحار.

الفرق بين الاضطراب العاطفي الموسمي والاكتئاب

هناك بعض الاختلافات بين الاكتئاب والاضطراب العاطفي الموسمي.

  • اضطراب الاكتئاب الموسمي يتميز بنمط موسمي، وعادة ما يحدث في الخريف والشتاء، في حين أن الاكتئاب يمكن أن يحدث في أي وقت من السنة.
  • يرتبط اضطراب الاكتئاب الموسمي بانخفاض التعرض لأشعة الشمس. لا يرتبط الاكتئاب بالضرورة بظروف إضاءة معينة.
  • غالبًا ما يتضمن الاضطراب العاطفي الموسمي النوم الزائد وزيادة الشهية، خاصة بالنسبة للكربوهيدرات. قد يظهر الاكتئاب على شكل فرط النوم أو الأرق وتغيرات في الشهية.
  • تتميز أعراض SAD ببداية وهدأة يمكن التنبؤ بها، وتتوافق مع المواسم، في حين أن أعراض الاكتئاب يمكن أن تتطور بشكل تدريجي وتستمر طوال العام.
  • في حين أن كلا الحالتين يمكن أن تتأثر بالعوامل البيئية، إلا أن اضطراب القلق الموسمي يرتبط ارتباطًا وثيقًا بالتغيرات في الفصول وتوافر الضوء.
  • اضطراب القلق الاجتماعي أكثر انتشارًا في المناطق ذات التغيرات الموسمية المميزة. ومن ناحية أخرى، فإن الاكتئاب ظاهرة عالمية.