الأحد 25 فبراير 2024 الموافق 15 شعبان 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

4 طرق أساسية لحماية بصرك من أمراض العيون الشائعة من تقدم السن

الخميس 08/فبراير/2024 - 07:00 م
أمراض العيون لدى
أمراض العيون لدى كبار السن


يعد الحفاظ على رؤيتنا مع تقدمنا في العمر جانبًا حاسمًا للحفاظ على الصحة العامة ونوعية الحياة. يصبح هذا أكثر أهمية عندما نأخذ في الاعتبار خطر أمراض العيون الشائعة مثل الجلوكوما وإعتام عدسة العين. ومع ذلك، فإن الخبر السار هو أن هناك أربع طرق رئيسية لحماية رؤيتنا وحمايتها من الشيخوخة: من خلال فحوصات العين المنتظمة، واتباع نظام غذائي صحي غني بالفيتامينات والمعادن، والحماية من الأشعة فوق البنفسجية، والإدارة الفعالة للحالات الصحية المزمنة.

فحوصات العين المنتظمة

فحوصات العين المنتظمة هي خط الدفاع الأول في الحفاظ على صحة العين والكشف المبكر عن الأمراض. غالبًا ما تتطور أمراض العيون مثل الجلوكوما وإعتام عدسة العين ببطء وبدون أعراض ملحوظة في مراحلها المبكرة. وبحلول الوقت الذي تصبح فيه الأعراض ملحوظة، قد يكون المرض قد تقدم بشكل ملحوظ، مما يجعل العلاج أكثر صعوبة. يمكن أن تساعد فحوصات العين المنتظمة في اكتشاف هذه الأمراض في مرحلة مبكرة، مما يسمح بالعلاج السريع والفعال ويقلل بشكل كبير من خطر فقدان البصر.

أشهر أمراض العيون لكبار السن

الحفاظ على نظام غذائي صحي

يلعب النظام الغذائي المتوازن الغني بالفيتامينات والمعادن دورًا حاسمًا في الحفاظ على صحة العين. تعتبر العناصر الغذائية مثل البيتا كاروتين وفيتامين C وفيتامين E والزنك وأحماض أوميغا 3 الدهنية مفيدة بشكل خاص لصحة العين. 

يمكن لهذه العناصر الغذائية، إلى جانب مضادات الأكسدة، أن تساعد في الوقاية من أمراض العين المرتبطة بالعمر مثل الضمور البقعي المرتبط بالعمر، وإعتام عدسة العين، والزرق، واعتلال الشبكية السكري. وقد وجدت دراسة AREDS أن المكملات الغذائية يمكن أن تدعم صحة العين في حالات معينة.

حماية العيون من الأشعة فوق البنفسجية

التعرض المزمن للأشعة فوق البنفسجية يمكن أن يضر أعيننا ويزيد من خطر إعتام عدسة العين وأمراض العين الأخرى. لذلك، من الضروري حماية أعيننا من أشعة الشمس الضارة. ويمكن تحقيق ذلك من خلال ارتداء النظارات الشمسية التي تحجب 100% من الأشعة فوق البنفسجية وارتداء قبعة واسعة الحواف عند الخروج في الشمس.

إدارة الحالات الصحية المزمنة

يمكن أن تؤثر الحالات الصحية المزمنة مثل مرض السكري وارتفاع ضغط الدم بشدة على رؤيتنا إذا لم تتم إدارتها بشكل صحيح. يمكن أن يؤدي ارتفاع مستويات السكر في الدم إلى إتلاف البروتينات الموجودة في العدسة، مما يؤدي إلى تكوين إعتام عدسة العين. وبالمثل، يمكن أن يؤدي ارتفاع ضغط الدم إلى تلف الأوعية الدموية في العين، مما يؤدي إلى مشاكل في الرؤية. لذلك، من الضروري إدارة هذه الحالات من خلال الفحوصات الطبية المنتظمة والأدوية وتغيير نمط الحياة، إذا لزم الأمر.