الإثنين 22 أبريل 2024 الموافق 13 شوال 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

بعد تحذيرات الصحة العالمية.. مرضى السمنة أكثر عرضة لهذه الأمراض

الأربعاء 06/مارس/2024 - 01:30 م
السمنة - أرشيفية
السمنة - أرشيفية


كشفت منظمة الصحة العالمية أن مليار شخص في جميع أنحاء العالم يعانون في الوقت الحالي من مرض السمنة، حيث ارتفعت معدلات السمنة بشكل كبير منذ عام 1990، وتضاعفت لدى البالغين وأربعة أضعاف لدى الأطفال والمراهقين.

مخاطر مرض السمنة

كما وجدت دراسة أن معدلات السمنة ارتفعت في جميع أنحاء العالم منذ عام 1990، ومن المثير للقلق أن السمنة قد ارتفعت لدى البالغين والأطفال على حد سواء.

واستخدمت الدراسة قياسات تصل إلى عام 2022 من 220 مليون شخص حول العالم وأشرفت عليها إمبريال كوليدج لندن بمشاركة 1500 عالم. وقال كبير الباحثين البروفيسور ماجد عزتي، من جامعة إمبريال: "من المثير للقلق للغاية أن وباء السمنة الذي شوهد بين البالغين في معظم أنحاء العالم في عام 1990 ينعكس الآن في الأطفال والمراهقين  في سن المدرسة.

وأضاف: في الوقت نفسه، لا يزال مئات الملايين يعانون من نقص التغذية، ونحن بحاجة إلى معالجة كلا الشكلين من سوء التغذية.

فيما قال الدكتور فرانشيسكو برانكا، رئيس قسم التغذية في منظمة الصحة العالمية: الأشخاص الذين يعانون من سوء التغذية هم أكثر عرضة للإصابة بالأمراض المعدية ولكن السمنة يمكن أن تؤدي إلى مرض السكري من النوع 2 وأمراض القلب، ويمكن أن تؤثر على صحة العظام والإنجاب، وتزيد من خطر الإصابة ببعض أنواع السرطان.

وأضاف البروفيسور عزتي: الحفاظ على معدل السمنة كما هو ليس جيدًا بما فيه الكفاية، ونحن بحاجة إلى خفضه لأن ارتفاع عدد السكان يعني أن المعدل المستقر لا يزال عددا متزايدا من الناس.

وقال البروفيسور سيمون كيني، من هيئة الخدمات الصحية الوطنية في إنجلترا: هذه الأرقام مثيرة للقلق، حيث تؤثر السمنة على كل أعضاء الجسم البشري، لذلك يمكن أن يكون لها في سن مبكرة تأثير كبير على حياة الطفل وتؤدي إلى حياة أقصر وأكثر تعاسة.