الثلاثاء 16 أبريل 2024 الموافق 07 شوال 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

صيام الأطفال| نصائح لتغذيتهم في رمضان.. وما دور الأهل؟

الثلاثاء 12/مارس/2024 - 02:00 م
صيام الأطفال
صيام الأطفال


صيام الأطفال.. يرغب الكثير من الأهل تعليم أطفالهم صيام شهر رمضان، حتى يعتادوا على الصيام منذ سن صغير، وفي السطور التالية يستعرض صحة 24 نصائح هامة للأطفال والأهل لتعليمهم الصيام.

صيام الأطفال.. نصائح لتغذيتهم في رمضان

تحدث الدكتور محمود عمرو هزاع، طب الأطفال وحديثي الولادة، عن صيام الأطفال، مقدماَ بعض النصائح التي تساعد على تغذية الأطفال خلال شهر رمضان، لضمان تغذية صحية للأطفال خلال هذا الشهر الكريم، وهم:

  • تنظيم وجبات الإفطار والسحور: حرصا على توفير تناول وجبات غذائية متوازنة ومغذية خلال وجبتي الإفطار والسحور.
  • تشجيع تناول الأطفال للماء: تشجيع الأطفال على شرب كميات كافية من الماء بين وجبتي الإفطار والسحور للحفاظ على ترطيب الجسم.
  • تناول الفواكه والخضراوات: تشجيع الأطفال على تناول الفواكه والخضروات لضمان حصولهم على الفيتامينات والمعادن الضرورية.
  • تجنب الأطعمة الدسمة والمقلية: تجنب تناول الأطعمة الدسمة والمقلية بكميات كبيرة والاستعاضة عنها بالأطعمة الصحية والخفيفة.
  • متابعة صحة الأطفال: توجيه الأهل لمتابعة صحة أطفالهم خلال شهر رمضان والتواصل مع طبيب الأطفال في حالة الحاجة.
صيام الأطفال

صيام الأطفال.. نصائح تساعدهم على صيام 

يوجد مجموعة من الخطوات يمكن أن تساعد في جعل تجربة الصيام أكثر إدارة وإمتاعًا للأطفال خلال شهر رمضان، وهي:

  • شرح أهمية الصيام في رمضان للأطفال بطريقة بسيطة ومناسبة لعمرهم.
  • تشجيع الأطفال على ممارسة الصيام تدريجيًا لفترات قصيرة قبل محاولة الصيام ليوم كامل.
  • تقديم وجبة السحور غنية بالعناصر الغذائية وتوفر الطاقة خلال النهار.
  • التأكد من شرب الأطفال للماء بكميات كافية خلال ساعات عدم الصيام.
  • إشراك الأطفال في تحضير وتقديم وجبة الإفطار لخلق شعور بالمشاركة والحماس.
  • التحلي بالصبر وتقديم الدعم، وتجنب وضع ضغط على الأطفال للصيام إذا لم يكونوا جاهزين.

صيام الأطفال.. تعرف على دور الأهل

  • المكافأة من الأساليب المهمة التي لها نتائج إيجابية لصيام الطفل، وتساعد على تشجيعه على الصيام.
  • عدم إجبار الطفل، وتأهيله نفسيا للبدء في تعلم الصيام، وهذا من خلال توضيح أهمية الصيام والحرص على تحبيبه في هذه الفريضة.
  • تدرج الطفل في الصيام من خلال صيامه لعدد من الساعات في أول صيام له، وهذا لأن الطفل لن يتحمل العطش والجوع خلال النهار بأكمله.
  • إعداد الطعام الشهي الذي يحبه الطفل على وجبة الإفطار، التي يجب أن تكون متكاملة العناصر الغذائية الضرورية.
  • الإكثار من السوائل والماء من بعد الإفطار وحتى وجبة السحور، حتى يعوض النقص في رطوبة الجسم والذي قد يسبب له الإصابة بالجفاف.
  • عند معاناة الطفل من الإرهاق الشديد والتعب أثناء صيامه، يجب أن يتم إفطاره على الفور حتى لا يصاب بمضاعفات.