الإثنين 22 أبريل 2024 الموافق 13 شوال 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

دراسة جديدة تكشف: خل التفاح قد يساعد في إنقاص الوزن

الخميس 14/مارس/2024 - 03:30 ص
خل التفاح
خل التفاح


تبحث دراسة تجريبية، صدرت اليوم، فيما إذا كان خل التفاح يمكن أن يكون فعالا لفقدان الوزن، وخفض مستويات الجلوكوز في الدم وتقليل نسبة الدهون في الدم (الكوليسترول والدهون الثلاثية).

وتشير النتائج إلى أنه يمكن أن يقلل من هذه العوامل الثلاثة، ولكن قد لا يكون الأمر بسيطًا مثل تناول مشروب خل التفاح يوميًا.

ماذا فعل العلماء؟

أجرت مجموعة من العلماء في لبنان تجربة سريرية عشوائية مزدوجة التعمية على مجموعة من الشباب الذين يعانون من زيادة الوزن والسمنة والذين تتراوح أعمارهم بين 12 و25 عامًا.

خل التفاح

وضع الباحثون 30 مشاركًا بشكل عشوائي في واحدة من أربع مجموعات. طُلب من المشاركين تناول 5 أو 10 أو 15 مل من خل التفاح المخفف في 250 مل من الماء كل صباح قبل أن يأكلوا أي شيء لمدة 12 أسبوعًا. استهلكت المجموعة الضابطة مشروبًا غير نشط (دواء وهمي) مصنوع (من حمض اللاكتيك المضاف إلى الماء) ليبدو نفس الشكل والمذاق.

ماذا وجدوا؟

وبعد فترة ثلاثة أشهر، ارتبط استهلاك خل التفاح بانخفاض كبير في وزن الجسم ومؤشر كتلة الجسم (BMI). في المتوسط، أولئك الذين شربوا خل التفاح خلال تلك الفترة فقدوا 6-8 كجم من وزنهم وانخفض مؤشر كتلة الجسم لديهم بمقدار 2.7-3 نقاط، اعتمادًا على الجرعة. كما أظهروا انخفاضًا ملحوظًا في محيط الخصر والورك.

خل التفاح

أبلغ الباحثون أيضًا عن انخفاض كبير في مستويات الجلوكوز في الدم والدهون الثلاثية والكوليسترول في مجموعات عصير التفاح. هذه النتيجة تعكس الدراسات السابقة. كان لدى مجموعة الدواء الوهمي، التي أعطيت الماء مع حمض اللاكتيك، انخفاضات أقل بكثير في الوزن ومؤشر كتلة الجسم. كما لم تكن هناك انخفاضات كبيرة في نسبة الجلوكوز في الدم والدهون في الدم.

من خلال الدراسات التي أجريت على الحيوانات، يُعتقد أن حمض الأسيتيك الموجود في خل التفاح قد يؤثر على التعبير عن الجينات المشاركة في حرق الدهون للحصول على الطاقة، ولم تستكشف الدراسة الجديدة ما إذا كانت هذه الآلية متورطة في أي فقدان للوزن.