الإثنين 22 أبريل 2024 الموافق 13 شوال 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

التوحد عند البالغين| علامات اضطراب طيف التوحد مع تقدمك في السن

الأربعاء 20/مارس/2024 - 10:30 ص
طيف التوحد لدى البالغين
طيف التوحد لدى البالغين


اضطراب طيف التوحد (ASD) هو طيف التوحد الذي يساعد في تحديد احتياجات الأشخاص وقدراتهم التنموية، فيما إن الاختلافات في أنماط التعلم والسلوك، وتجربة الحركات المقيدة، وتناقص التواصل الاجتماعي، وتأخر المعالم في مرحلة الطفولة المبكرة، كلها أعراض التوحد.

 قد لا يتم تشخيص بعض الأشخاص المصابين بالتوحد في مرحلة الطفولة المبكرة، ولكن قد تظهر عليهم علامات التوحد عند البلوغ، كما أن تشخيص المرض وطلب الدعم المناسب يمكن أن يساعد الشخص على عيش حياة أفضل مع مرض التوحد.

اضطراب طيف التوحد

اضطراب طيف التوحد هو اضطراب طيف ذو أساس عصبي حيث تختلف قدرات وأعراض الأشخاص المصابين باضطراب طيف التوحد بشكل كبير عن بعضهم البعض بناءً على موقعهم على الطيف.

علامات التوحد عند البالغين

  • القلق بشأن المواقف الاجتماعية
  • صعوبة في تكوين صداقات والحفاظ على العلاقات الوثيقة
  • فرص عمل محدودة أو معدومة
  • انخفاض المشاركة في التعليم، وخاصة بعد المرحلة الثانوية
  • تحديات في الحفاظ على المحادثات، وفهم التعابير والسخرية
  • صعوبة الحفاظ على التواصل البصري
  • عدم القدرة أو القدرة المنخفضة على فهم مشاعر الآخرين من خلال التعبيرات ولغة الجسد
  • صعوبة في فهم ما يفكر فيه الآخرون ويشعرون به من خلال الإشارات الاجتماعية
  • تحديات تنظيم عواطف الفرد
  • صعوبة في التعبير عما يشعرون به
  • صعوبة في فهم القواعد الاجتماعية
التوحد عند الكبار: حقائق ومعلومات تهمك - ويب طب

 علامات السلوك المقيد والمتكرر لدى البالغين المصابين بالتوحد

  • الحركات الحركية النمطية أو المتكررة، والاستخدام المتطابق المتكرر للأشياء وأنماط الكلام.
  • الإصرار على فعل الشيء نفسه، وعدم المرونة في الروتين، ومقاومة التغيير أو أنماط السلوك اللفظي أو غير اللفظي.
  • اهتمامات مقيدة للغاية ومثبتة "غير طبيعية" من حيث الشدة أو التركيز.
  • فرط أو نقص التفاعل مع المدخلات الحسية أو الاهتمامات غير العادية في الجوانب الحسية للبيئة.

الأعراض الحسية لمرض التوحد عند البالغين

ردود الفعل المختلفة للبالغين المصابين بالتوحد تجاه المحفزات في البيئة ستكون كما يلي:

  • زيادة الحركة، مثل القفز أو الدوران أو الاصطدام بالأشياء.
  • زيادة سلوكيات التحفيز الذاتي، مثل رفرفة اليدين، أو إصدار أصوات متكررة، أو التأرجح ذهابًا وإيابًا.
  • التحدث بسرعة أكبر وبصوت عالٍ، أو عدم القدرة على النطق.
  • تغطية الأذنين أو العينين استجابة للحمل الحسي الزائد.
  • تحديات في التعرف على الإشارات الجسدية الداخلية مثل الجوع أو الألم أو الرغبة في استخدام الحمام.
  • مقاومة أو الإصرار على تناول أطعمة أو ملابس معينة.
  • المضغ المتكرر للأشياء غير الصالحة للأكل.
  • الاتصال الجسدي المنتظم مع الآخرين أو الانخراط في اللعب الخشن.
  • صعوبات في التواصل أو استجابات متأخرة.
  • تكثيف المشاعر أو الرغبة القوية في الهروب من موقف ما.