الخميس 18 أبريل 2024 الموافق 09 شوال 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

دراسة: التدخين قد يزيد من دهون البطن وخاصة الحشوية

الجمعة 22/مارس/2024 - 10:30 ص
التدخين
التدخين


وجدت دراسة جديدة نشرت اليوم في مجلة الإدمان أن البدء بالتدخين والتدخين مدى الحياة قد يزيدان من دهون البطن، وخاصة الدهون الحشوية، وهي الدهون غير الصحية الموجودة في أعماق البطن والتي ترتبط بزيادة خطر الإصابة بأمراض القلب والسكري والسكتة الدماغية.

الدهون الحشوية لدى المدخنين

يميل المدخنون إلى أن يكون وزن جسمهم أقل من غير المدخنين، ولكن لديهم أيضًا المزيد من الدهون في البطن، بما في ذلك المزيد من الدهون الحشوية في البطن. من الصعب رؤية الدهون الحشوية؛ من الممكن أن يكون لديك معدة مسطحة ولا يزال لديك كميات غير صحية منها، مما يزيد من خطر إصابتك بمرض خطير. وتقدم هذه الدراسة الجديدة أدلة داعمة على أن التدخين قد يتسبب في زيادة هذا النوع من الدهون.

استخدم الباحثون في مركز NNF لأبحاث التمثيل الغذائي الأساسية بجامعة كوبنهاجن شكلًا من أشكال التحليل الإحصائي يسمى التوزيع العشوائي المندلي (MR) لتحديد ما إذا كان التدخين يسبب زيادة في الدهون في البطن.

الدهون الحشوية

 يجمع التصوير بالرنين المغناطيسي نتائج الدراسات الجينية المختلفة للبحث عن العلاقات السببية بين التعرض (في هذه الحالة، التدخين) والنتيجة (زيادة الدهون في البطن). 

جمعت هذه الدراسة الجديدة نتائج وراثية متعددة من دراسات السلالة الأوروبية حول التعرض للتدخين ومقاييس توزيع الدهون في الجسم (على سبيل المثال، نسبة الخصر إلى الورك ومحيط الخصر والورك).

أولًا، استخدم الباحثون الدراسات الجينية السابقة لتحديد الجينات المرتبطة بعادات التدخين وتوزيع الدهون في الجسم.

 ثانيًا، استخدموا هذه المعلومات الجينية لتحديد ما إذا كان الأشخاص الذين لديهم جينات مرتبطة بالتدخين يميلون إلى أن يكون لديهم توزيعات مختلفة للدهون في الجسم. 

وأخيرًا، أخذوا في الاعتبار تأثيرات أخرى، مثل استهلاك الكحول أو الخلفية الاجتماعية والاقتصادية، للتأكد من أن أي روابط وجدوها بين التدخين وتوزيع الدهون في الجسم كانت في الحقيقة بسبب التدخين نفسه وليس عوامل أخرى.

وتوصل الباحثون إلى أن الدهون الزائدة في البطن لدى المدخنين كانت في الغالب دهونًا حشوية من خلال دراسة كيفية ارتباط متغيرات الحمض النووي بعادات التدخين وارتباط دهون البطن بأجزاء الدهون في أجزاء مختلفة من الجسم. 

والنتيجة الرئيسية هي أن هذه العوامل الوراثية ترتبط بقوة أكبر بزيادة الأنسجة الدهنية الحشوية - الدهون العميقة التي تلتف حول أعضاء البطن - مقارنة بالدهون تحت الجلد المخزنة تحت الجلد.

كانت دراستا النسب الأوروبيتان الأساسيتان واسعتي النطاق؛ نظرت دراسة التدخين إلى 1.2 مليون شخص بدأوا التدخين وأكثر من 450 ألف مدخن مدى الحياة، وشملت دراسة توزيع الدهون في الجسم أكثر من 600 ألف شخص.