الإثنين 15 أبريل 2024 الموافق 06 شوال 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

ما اضطرابات النزيف؟.. تعرف على الأنواع والأعراض والعلاج

الجمعة 29/مارس/2024 - 04:35 ص
اضطرابات النزيف..
اضطرابات النزيف.. أرشيفية


اضطرابات النزيف هي الحالات التي تؤثر على قدرة الدم على التجلط بشكل صحيح، ما يؤدي إلى نزيف مفرط حيث لن يكون هناك انسداد في الدم في موقع النزيف. 

من الضروري رفع مستوى الوعي حول هذه الاضطرابات، لأنها يمكن أن تؤثر بشكل كبير على نوعية حياة الفرد وتسبب أيضًا نزيفًا يهدد الحياة في اضطرابات النزيف الشديدة. 

فيما يلي نستعرض أنواعًا مختلفة من اضطرابات النزيف وأعراضها والعلاجات المتاحة مع الدكتور غانيش جايشيتوار، استشاري أمراض الدم وأخصائي أمراض الدم والأورام وطبيب زراعة نخاع العظام.

أنواع اضطرابات النزيف

  • الهيموفيليا:

 الهيموفيليا هو اضطراب وراثي ناجم عن نقص عوامل التخثر الثامن أو التاسع. هناك نوعان رئيسيان من الهيموفيليا: الهيموفيليا A (نقص العامل الثامن) والهيموفيليا B (نقص العامل التاسع).

  • مرض فون ويلبراند:

 مرض فون ويلبراند (VWD) هو اضطراب النزيف الوراثي الأكثر شيوعًا، وينجم عن نقص أو خلل في عامل فون ويلبراند، الذي يساعد الدم على التجلط.

  • اضطرابات وظيفة الصفائح الدموية:

 تتميز هذه الاضطرابات بعدم قدرة الصفائح الدموية على تكوين سدادة مناسبة لوقف النزيف.

اضطرابات نزفية ( Bleeding disorders ) | اسباب اعراض علاج | الطبي

أعراض اضطرابات النزيف

يمكن أن تكون أعراض اضطرابات النزيف عبارة عن:

  • نزيف مفرط من جروح أو إصابات طفيفة.
  • نزيف الأنف المتكرر.
  • نزيف الحيض الشديد عند النساء.
  • كدمات سهلة.
  • نزيف في المفاصل أو العضلات مع أو بدون أي صدمة هناك
  • دم في البول أو البراز.

علاج اضطرابات النزيف

التدابير الوقائية: في المرضى الذين يعانون من اضطرابات نزفية معروفة أو ميل إلى النزف بشكل مفرط بعد صدمة تافهة أو بشكل عفوي، يجب عليهم تجنب الرياضات التي تتطلب الاحتكاك الجسدي، الحقن العضلي.

العلاج البديل: يتضمن استبدال عوامل التخثر المفقودة أو مكونات الدم.

ديزموبريسين (DDAVP): هرمون اصطناعي يحفز إطلاق عامل فون ويلبراند المخزن والعامل الثامن.

الأدوية المضادة لتحلل الفيبرين: تساعد على منع انهيار جلطات الدم.

مكملات الحديد: تستخدم لعلاج فقر الدم الناتج عن نقص الحديد الناتج عن النزيف الزائد.

الإجراءات الجراحية: قد تكون ضرورية في الحالات الشديدة أو لعلاج المضاعفات.

يعد رفع مستوى الوعي حول اضطرابات النزيف أمرًا ضروريًا للتشخيص المبكر والإدارة السليمة. وإذا كنت أنت أو أي شخص تعرفه تعاني من أعراض اضطراب النزيف، فاستشر أخصائي الرعاية الصحية للحصول على تشخيص دقيق وعلاج مناسب.