الإثنين 22 أبريل 2024 الموافق 13 شوال 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

اليوم العالمي للتوعية بمرض التوحد.. ألعاب لمساعدة الطفل المصاب

الثلاثاء 02/أبريل/2024 - 04:30 م
ألعاب للأطفال المصابيين
ألعاب للأطفال المصابيين بالتوحد


اليوم العالمي للتوعية بمرض التوحد.. المنطق والعواطف هي التي تشكل دماغنا البشري، بالنسبة للطفل الذي يعاني من مرض التوحد، والصدمات، والإثارة، والفرح، والحزن، والخوف يمكن أن تؤدي جميعها إلى خلل في التوازن في الدماغ، ويميل أكثر نحو العاطفة وأقل نحو المنطق. 

إن تحقيق التوازن بين هذه الأمور أو إيجاد المنطق عندما يميل الدماغ كثيرًا على جانب واحد، أمر ضروري للطفل لينمو كإنسان كامل. كوالد، يجب أن تعرف الأنشطة أو الألعاب التي تساعد طفلك المصاب بالتوحد، لتجعله يجد التوازن.

في اليوم العالمي للتوعية بمرض التوحد.. يمكن لهذه الألعاب للآباء والأمهات الذين لديهم أطفال مصابون بالتوحد أن تقطع شوطًا طويلًا في زيادة الترابط أيضًا.

5 ألعاب لمساعدة طفلك المصاب بالتوحد:

ألعاب الورق:

في اليوم العالمي للتوعية بمرض التوحد، يعد تعليم الأطفال المصابين ألعاب الورق للعب مع عدد قليل من أقرانهم فكرة جيدة دائمًا. حتى الأفكار البسيطة مثل اليد المفتوحة أو الأشياء الكبيرة والصغيرة هي أفكار جيدة، لأن احتمال خسارتهم مرتفع مثل فوزهم باللعبة. 

وهذا يمكن أن يساعد الأطفال المصابين بالتوحد على التعامل مع الخسارة والفشل والحظ، مهما كانت الطريقة التي يحدث بها ذلك، في وقت مبكر.

اليوم العالمي للتوعية بمرض التوحد

الرياضات التنافسية

الرياضات مثل جري الماراثون، ولعب ألعاب المضرب مثل الاسكواش أو التنس أو كرة الريشة إذا كان لديهم التنسيق بين العين واليد، وممارسة ألعاب مثل "الصيد والطهي" في الحديقة، والتأرجح بجانب أقرانهم، والانتظار في طوابير للنزول إلى الشرائح هي ألعاب أخرى. 

ينخرطون بسهولة في الألعاب مع أقرانهم التي يمكن أن تساعدهم على تحقيق التوازن بين العاطفة والمنطق. في هذه الألعاب، سوف يضطرون إلى استخدام ذكائهم لتحقيق الفوز. لكن لا يمكنك أبدًا التنبؤ بالخطوة التالية لأي شخص آخر، لذا فإن الخسارة هي أيضًا احتمالية، مما يؤهلهم في وقت مبكر للإصلاح والتعافي من الخسائر.

الألعاب التي تحتاج إلى التركيز والدقة

في اليوم العالمي للتوعية بمرض التوحد، يجب أن نعرف أنه عندما يتعلق الأمر باختيار الألعاب للأطفال المصابين بالتوحد، اختر الألعاب التي يمكن أن تسبب الإحباط بسهولة. إن بناء أبراج جينغا، ونسخ أشكال الليغو، والتلوين داخل الخطوط، والخياطة على خط منقط، والحياكة، ومهارات البرمجة المبكرة، كلها طرق لبناء التركيز والمثابرة والقوة.

الألعاب اللوحية أو ألعاب الأركيد

العب ألعاب الثعابين والسلالم أو اللودو أو الباكارات أو ألعاب السيارات أو ألعاب الصيد حيث تفوز بجائزة من اختيار لعبة الأشياء في مناطق اللعب، كما أن إطلاق البالونات هي ألعاب أخرى تعتمد حقًا على الحظ والصدفة. لذا، فهذه طرق لتعليمهم أنه لا يمكن لأي قدر من الطاقة المنطقية والعاطفية التحكم في نتائج الحياة. 

كتب القصص ومقاطع فيديو الأغاني والرسوم المتحركة

هذه الكتب المصورة، والكتب التي تحتوي على كلمات، والألغاز، والإثارة، والتشويق، وقصص الحب، والحكايات الخيالية، كلها كتب يمكننا تعريف أطفالنا بها، لنرى كيف تسير الحياة في اتجاهات متعددة، وكل حاجز يمكن أن يكون بداية جديدة أو نهايات سعيدة. والنهايات الحزينة لا تعني نهاية الحياة. يمكنك الاستمرار في إعادة تنظيم حياتك.