السبت 22 يونيو 2024 الموافق 16 ذو الحجة 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

تجاعيد النوم وعلاقتها بالنوم الجانبي على الوجه.. ودور هام للوسائد الحريرية

الأحد 12/مايو/2024 - 05:00 ص
تجاعيد النوم.. أرشيفية
تجاعيد النوم.. أرشيفية


في كثير من الأحيان بمجرد الاستيقاظ من النوم نلاحظ على الوجه ظهور تجاعيد بين عشية وضحاها تظهر فجأة دون أي سبب، والحقيقة أن هذه هي تجاعيد النوم.

تجاعيد النوم، هي عبارة عن تجاعيد مؤقتة، ولكن عندما تفقد بشرتك مرونتها مع تقدمك في العمر، فإنها يمكن أن تظهر، وفق موقع "medicalxpress".

كيف يؤثر النوم الجانبي على وجهك؟

تتجعد بشرتك لعدة أسباب، بما في ذلك الشيخوخة، وأضرار أشعة الشمس، والتدخين، وسوء الترطيب، وتعبيرات الوجه المعتادة (مثل الابتسامة العريضة، والعبوس، والعبوس، والتحديق) وأوضاع النوم.

عندما تنام على جانبك أو بطنك، يتم ضغط جلد وجهك وسحقه أكثر بكثير مما لو كنت تنام على ظهرك، وعندما تنام على جانبك أو بطنك، تضغط الجاذبية على وجهك على الوسادة.

تتشوه بشرة وجهك بسبب تمدد بشرتك وضغطها وسحبها في كل الاتجاهات أثناء تحركك أثناء نومك.

صيدلية الكويسة - ما هي تجاعيد النوم؟ (sleep lines) قد... | Facebook
تجاعيد النوم

هل يمكن للروتين الليلي للعناية بالبشرة تجنب تجاعيد النوم؟

الكولاجين والإيلاستين مكونان أساسيان في الأدمة (الطبقة الداخلية) من الجلد حيث أنها تشكل بنية الجلد وتحافظ على مرونة الجلد.

إن مكملات الكولاجين من خلال إجراءات العناية بالبشرة لتعزيز مرونة الجلد يمكن أن تساعد في تقليل تكوين التجاعيد.

حمض الهيالورونيك هو جزيء طبيعي في جسم الإنسان فهو يحافظ على الكولاجين والإيلاستين الموجودين في بشرتنا بتكوين مناسب، ويحفز إنتاج الكولاجين ويضيف الترطيب، مما يمكن أن يساعد في إبطاء تكوين التجاعيد.

 يعد حمض الهيالورونيك أحد المكونات النشطة الأكثر شيوعًا في كريمات العناية بالبشرة والمواد الهلامية والمستحضرات.

يمكن للمرطبات ترطيب البشرة بطرق مختلفة. تنتج المواد "المسدة" طبقة رقيقة من الزيت على الجلد تمنع فقدان الماء بسبب التبخر. "المرطبات" تجذب الماء وتحتفظ به في الجلد، ويمكن أن تختلف في قدرتها على الارتباط بالماء، مما يؤثر على درجة ترطيب الجلد.

هل حقًا تُحدث أغطية الوسائد الحريرية فرقًا؟

يمكن أن تُحدث أغطية الوسائد الحريرية فرقًا في تكوين التجاعيد، إذا سمحت لبشرتك بالانزلاق والتحرك، بدلًا من إضافة الاحتكاك والضغط على بقعة واحدة. إذا استطعت، استخدم ملاءات الحرير والوسائد الحريرية.

النوم على ظهرك يمكن أن يقلل من خطر تجاعيد النوم، وكذلك روتين الترطيب الليلي قبل النوم.

بخلاف ذلك، فإن خيارات وعادات نمط الحياة، مثل الإقلاع عن التدخين، وشرب الكثير من الماء، واتباع نظام غذائي صحي (تناول ما يكفي من الخضروات والفواكه والمكسرات والبذور والدهون الصحية والزبادي وغيرها من الأطعمة المخمرة) والاستخدام المنتظم لواقيات الشمس يمكن أن يساعد في تحسين مظهر البشرة. الجلد على وجهنا.