الإثنين 17 يونيو 2024 الموافق 11 ذو الحجة 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

أسباب حب الشباب.. ونصائح يجب اتباعها للوقاية

الإثنين 13/مايو/2024 - 09:00 م
حب الشباب.. أرشيفية
حب الشباب.. أرشيفية


حب الشباب هو حالة جلدية شائعة تؤثر على ملايين الأشخاص في جميع أنحاء العالم، بغض النظر عن العمر أو الجنس أو العرق. 

على الرغم من شيوعه، إلا أن العديد من المفاهيم الخاطئة حول حب الشباب يمكن أن تخلط بين أسبابه وعلاجه والوقاية منه، فيما يلي نستعرض بعض هذه الجوانب للحصول على وضوح أفضل حول حالة الجلد هذه.

أسباب حب الشباب

وقالت الدكتور شيترا أناند، طبيبة الأمراض الجلدية ومؤسسة SkinQ & Kosmoderma Clinics، إن حب الشباب يحدث في المقام الأول عندما تصبح بصيلات الشعر مسدودة بالزيت وخلايا الجلد الميتة. 

تسهم عدة عوامل في هذه العملية، بما في ذلك التغيرات الهرمونية، وعلم الوراثة، وبعض الأدوية، وعادات نمط الحياة. يمكن أن تؤدي التقلبات الهرمونية، خاصة أثناء فترة البلوغ والحيض والحمل وانقطاع الطمث، إلى زيادة إنتاج الزهم، وهي مادة دهنية تعمل على تليين الجلد.

يمكن أن يختلط الزهم الزائد مع خلايا الجلد الميتة، مما يخلق أرضًا خصبة للبكتيريا المسببة لحب الشباب، تلعب الوراثة أيضًا دورًا مهمًا، حيث إن الأفراد الذين لديهم تاريخ عائلي من حب الشباب هم أكثر عرضة للإصابة بهذه الحالة.

علاج حب الشباب

يتضمن علاج حب الشباب معالجة أسبابه الكامنة واستهداف العوامل المختلفة التي تساهم في تطوره، يمكن أن تساعد العلاجات الموضعية التي لا تستلزم وصفة طبية والتي تحتوي على مكونات مثل البنزويل بيروكسايد وحمض الساليسيليك والريتينويدات في فتح المسام وتقليل الالتهاب ومنع ظهور البثور الجديدة. 

قد تكون الأدوية الموصوفة مثل المضادات الحيوية عن طريق الفم والكورتيكوستيرويدات ضرورية لعلاج حب الشباب المتوسط إلى الشديد.

 في حالات حب الشباب الكيسي الشديد، قد ينصح أطباء الجلد بإجراءات مثل العلاج بالليزر، والتقشير الكيميائي، وتصريف واستخراج الخراجات.

نصائح للوقاية من حب الشباب

على الرغم من أنه لا يمكن دائمًا الوقاية من حب الشباب بشكل كامل، إلا أن اتباع عادات معينة في نمط الحياة وممارسات للعناية بالبشرة يمكن أن يساعد في تقليل حدوثه وشدته.

تنظيف البشرة بانتظام باستخدام منظف لطيف لا يسبب انسداد المسامات يمكن أن يزيل الزيوت الزائدة والأوساخ والشوائب دون تجريد البشرة من الرطوبة الطبيعية، إن تجنب منتجات العناية بالبشرة القاسية، والفرك المفرط، وقلع البثور أو فقعها يمكن أن يمنع المزيد من التهيج والالتهاب.

إن الحفاظ على نظام غذائي متوازن غني بالفواكه والخضروات والحبوب الكاملة والبروتينات الخالية من الدهون مع الحد من السكريات المكررة ومنتجات الألبان قد يساعد في تقليل نوبات حب الشباب.

يمكن أن تساعد ممارسة تقنيات إدارة التوتر باستمرار، مثل التأمل واليوغا وتمارين التنفس العميق، في تنظيم مستويات الهرمونات وتقليل الاختراقات الناجمة عن التوتر.