الثلاثاء 25 يونيو 2024 الموافق 19 ذو الحجة 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

نظام الكيتو الغذائي يُسرّع شيخوخة الأعضاء في الفئران.. ماذا عن البشر؟

الأربعاء 22/مايو/2024 - 02:00 م
نظام الكيتو الغذائي..
نظام الكيتو الغذائي.. أرشيفية


تشير دراسة جديدة أجريت على الفئران إلى أن نظام الكيتو الغذائي طويل الأمد قد يحفز الخلايا القديمة في الأنسجة الطبيعية، مما يؤثر بشكل خاص على وظائف القلب والكلى.

ازدهرت شعبية النظام الغذائي الكيتوني (كيتو) في السنوات الأخيرة بسبب فوائده المحتملة لفقدان الوزن ومرض السكري.

ومع ذلك، فقد تم انتقاد النظام الغذائي بسبب طبيعته التقييدية وآثاره الجانبية التي تتراوح من الإمساك إلى ارتفاع خطر الإصابة بأمراض القلب.

نظام الكيتو الغذائي

كشفت دراسة جديدة أجراها باحثون في مركز العلوم الصحية بجامعة تكساس في سان أنطونيو ونشرت في Science Advances، أن الشيخوخة المتسارعة قد تكون أثرًا جانبيًا آخر لنظام الكيتو عند اتباعه على المدى الطويل.

في الدراسة، تم تغذية ستة فئران من مختلف الأعمار إما بنظام غذائي متحكم، حيث تأتي معظم السعرات الحرارية من الكربوهيدرات، أو نظام كيتو الغذائي، حيث يأتي أكثر من 90٪ من السعرات الحرارية من الدهون. 

كان مصدر الدهون الأساسي في النظام الغذائي الكيتوني هو تقصير الخضراوات المهدرجة كريسكو.

أدى نظام الكيتو الغذائي إلى الشيخوخة الخلوية (الشيخوخة) في أعضاء متعددة، بما في ذلك القلب والكلى، بغض النظر عن عمر الفئران. 

تتناقض هذه النتائج مع الدراسات السابقة التي تشير إلى أن العمر الذي يخضع فيه الشخص لنظام الكيتو الغذائي يلعب دورًا في تحديد آثاره.

للتأكد من أن النظام الغذائي الكيتوني، وليس مكونًا محددًا، هو الذي يسبب شيخوخة الخلايا، كرر الباحثون التجربة، واستبدلوا كريم كريسكو بزبدة الكاكاو.

وبعد 21 يومًا، لم تشهد الفئران التي تغذت على نظام غذائي الكيتون تغيرًا كبيرًا في حساسية الأنسولين ولكنها شهدت زيادة في مستويات الدهون الثلاثية والكوليسترول، مما يزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب.

إن مادة الحالة للشيخوخة، وهي فئة من الجزيئات الصغيرة التي يمكنها تدمير الخلايا الهرمة، تقضي على شيخوخة الخلايا الناجمة عن اتباع نظام غذائي كيتو طويل الأمد وتمنعها عن طريق إدارة نظام غذائي متقطع للكيتون.

يشار إلى أن التجربة أجريت على الفئران، مما يعني أن النتائج قد لا تنطبق بالضرورة على البشر. 

علاوة على ذلك، أشارت الأبحاث السابقة التي أجريت على الحيوانات إلى أن نظام الكيتو الغذائي قد يؤدي إلى إطالة العمر والصحة.