السبت 20 يوليو 2024 الموافق 14 محرم 1446
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

أعراض حساسية الجمبري.. احذر التشوش الذهني

الثلاثاء 28/مايو/2024 - 07:30 م
أعراض حساسية الجمبري
أعراض حساسية الجمبري


أعراض حساسية الجمبري.. من المعروف أن الجمبري أو الروبيان يتميز بفوائده المتعددة للصحة، ولكن قد يسبب تناول الجمبري مشاكل صحية مثل الحكة أو الانتفاخ وهو ما يعرف بحساسية الجمبري. 

أعراض حساسية الجمبري 

وعن أعراض حساسية الجمبري، يقول الدكتور محمد سعد أخصائي الأمراض الباطنة إن حساسية الجمبري أو حساسية القشريات، نوع من أنواع حساسية الطعام البحري التي تؤدي إلى التعرض إلى أعراض عند تناول الأسماك القشرية والتى منها الجمبري.

وقد تسبب حساسية الجمبري أعراضًا جلدية، أو تنفسية، أو هضمية، ومن الأعراض الشائعة الحدوث ما يلي: 

  • التقيؤ.
  • تشنجات المعدة.
  • عسر الهضم.
  • الإسهال.
  • صفير الصدر.
  • ضيق النفس أو صعوبة في التنفس.
  • السعال المتكرر.
  • الشعور بضيق في الحنجرة مع صوت مبحوح.
  • تباطؤ في نبضات القلب.
  • تغير لون الجلد بحيث يُصبح الجلد باهتًا وشاحبًا.
  • الدوار.
  • التشوش الذهني.

أسباب حساسية الجمبري 

وحول أسباب حساسية الجمبري، فهي تنتج عن رد فعل غير طبيعي للجهاز المناعي لبعض أنواع البروتينات الموجودة في الأسماك القشرية، ويتحفز جهاز المناعة ويحاول الدفاع عن الجسم ضد هذا البروتين، ما يؤدي إلى ظهور أعراض الحساسية.

قد تسبب حساسية الجمبري أعراضًا جلدية، أو تنفسية، أو هضمية

ومن الأجزاء التي يتضمنها رد الفعل المناعي، إطلاق مادة الهيستامين وهي مادة كيميائية تُسبب ظهور أعراض الحساسية ولهذا تكون مضادات الهيستامين من أهم المواد المستخدمة عند التعرض لحالة حساسية الجمبري. 

ما علاج حساسية الجمبري؟

وحول علاج حساسية الجمبري، فلا يوجد علاج كلي من حساسية الجمبري، إذ يعتبر تجنب تناوله هو الحل الأمثل للوقاية من نوبات الحساسية، كما يوصي من يعانون من حساسية الجمبري، بحمل الإبينفرين بأحد أشكاله مثل حقنة الإبينفرين بشكل دائم، لاستخدامه في حال تناول طعام يتضمن أحد مكوناته الجمبري.

متى نأخذ دواء حساسية الجمبري؟

وحول متى نأخذ دواء حساسية الجمبري؟، فينصح الاخصائي باستخدام دواء حساسية الجمبري في الحالات التالية بعد استشارة مقدم الرعاية الصحية: 

التعرض لضيق التنفس، أو السعال، أو تباطؤ النبض، أو صعوبة في التنفس ناتجة عن تورم الحنجرة.

ظهور مجموعة أعراضٍ مختلفة في عدة مناطق ضمن الجسم، كأن يظهر الطفح الجلدي والتورم، بالتزامن مع التقيؤ والإسهال.

ما علاج حساسية الجمبري في المنزل؟

وتتضمن طرق علاج حساسية الجمبري في المنزل استخدام بعض الطرق المفيدة لتعزيز صحة جهاز المناعة كما هو الحال مع التعامل مع بعض أنواع الحساسيات الغذائية الأخرى.