الثلاثاء 25 يونيو 2024 الموافق 19 ذو الحجة 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

إذا كنتِ "حامل" فالحر سيجعلك تلدين مبكرا.. محاذير طبية خطيرة

الأحد 02/يونيو/2024 - 02:00 ص
موجات الحر على الحامل..
موجات الحر على الحامل.. أرشيفية


أظهرت دراسة جديدة، أن معدلات الولادة المبكرة تزداد بعد موجات الحر، وتؤكد النتائج النطاق الواسع للمخاطر الناجمة عن الظروف الجوية القاسية.

قد تؤدي الحرارة الشديدة إلى تفاقم المخاطر الصحية الناجمة عن الحالات المزمنة، مثل الأمراض القلبية الوعائية والعقلية والجهاز التنفسي والأمراض المرتبطة بمرض السكري، كما تسبب إصابة حادة في الكلى. 

علاوة على ذلك، تحدث المزيد من الوفيات أثناء موجات الحر.

تفاصيل الدراسة

بحثت دراسة جديدة نشرت في JAMA Obstetrics and Gynecology تأثير موجات الحرارة على الولادات المبكرة والمبكرة.

استخدم التحليل سجلات المواليد من عام 1993 إلى عام 2017 في أكبر 50 منطقة حضرية في الولايات المتحدة خلال الأشهر الأكثر حرارة، بشكل عام شملت الدراسة 53 مليون ولادة، تغطي 52.8% من الولادات في الولايات المتحدة خلال هذه الفترة.

ووجدت الدراسة أن موجات الحر كانت أكثر شيوعا في السنوات اللاحقة، مما يعكس ارتفاع درجات الحرارة بسبب تغير المناخ.

وخلال 25 عاما، كان هناك 2.15 مليون ولادة مبكرة و5.8 مليون ولادة مبكرة، وبعد موجة الحر، ارتفعت معدلات الولادات المبكرة بنسبة 2% والولادات المبكرة بنسبة 1%.
وكانت الزيادات أكثر أهمية بالنسبة لموجات الحرارة الأطول مدة ودرجات الحرارة الأعلى. 

للحوامل.. 5 نصائح منقذة في موجة الحر الشديد

ما هي الولادة المبكرة؟

الولادة المبكرة هي عندما يولد الطفل قبل اكتمال 37 أسبوعًا من الحمل، وهو السبب الرئيسي لوفيات الرضع ويمكن أن يؤدي إلى مشاكل صحية طويلة الأمد، بما في ذلك مشاكل الجهاز التنفسي والمعرفية والجهاز الهضمي والسلوكية. 

الرضع في وقت مبكر، الذين يتم ولادتهم في الأسبوع 37-38 من الحمل، هم أيضًا أكثر عرضة لخطر حدوث مضاعفات طويلة الأمد وارتفاع خطر وفيات الرضع، ما يقرب من ثلث الأطفال (28.8٪) في الولايات المتحدة يولدون في وقت مبكر.

حماية نفسك من الحرارة

على الرغم من أن النساء الحوامل من بين أكثر الفئات عرضة لموجات الحر، إلا أن درجات الحرارة القصوى يمكن أن تشكل خطورة على أي شخص، توصي الوكالة الفيدرالية لإدارة الطوارئ باتباع هذه الاحتياطات لحماية نفسك والآخرين من الحرارة.

وبما أنه من غير المرجح أن ينخفض ​​​​تواتر موجات الحر في المستقبل القريب، فمن الأهمية بمكان لكل من الأفراد الحوامل وغير الحوامل اتخاذ الاحتياطات اللازمة ضد الحرارة.