الخميس 25 يوليو 2024 الموافق 19 محرم 1446
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

أنواع احتقان الحلق والالتهاب البكتيري والفيروسي.. استشاري يوضح

الإثنين 03/يونيو/2024 - 12:10 م
التهاب الحلق
التهاب الحلق


نستعرض لكم ضمن النقاط التالية أبرز أنواع احتقان الحلق والالتهاب البكتيري والفيروسي، حيث يمكن تقسيم احتقان الحلق حسب الفترة الزمنية إلى احتقان حاد ويكون أقل من أسبوعين، أو احتقان مزمن ويكون أكثر من أسبوعين.

الاحتقان الحاد

وأكد الدكتور أسامة عبداللطيف، استشارى الحساسية والمناعة، ان الاحتقان الحاد هو عبارة عن أمر متكرر يحدث لدى الكبار والصغار ويعود لسببين، وهم كما يلي:-

التهاب الحلق الفيروسي 

ويوضح استشاري المناعة أن هذا النوع من الالتهاب يكون مثل أدوار البرد والإنفلونزا، كما أنه يُمثل 70 لـ 80% من أسباب احتقان الحلق في الأطفال.

وأشار طبيب المناعة أنه يمثل حوالي 85 لـ 90% في الكبار، والمضادات الحيوية لا تجدي معه نفعا، وتظر بصحة الشخص عند تناول المضادات الحيوية بدون داع، وفي الغالب هذا النوع من الالتهاب يتميز بحرارة منخفضة ما بين 38 لـ 38.5 درجة، ومن المفترض أن التهاب الحلق الفيروسي تستجيب لخافض الحرارة البسيط مثل الباراسيتامول.

وهناك بعض أدوار الإنفلونزا من المفترض أنها قد تصل الحرارة فيها إلى أعلى من ذلك، مع ظهوربعض الأعراض منها تكسير بالعظام والصداع ولا تستمر الأعراض عن أسبوع ويشعر الشخص بتحسن.

التهاب الحلق

التهاب الحلق البكتيري

أما التهاب الحلق البكتيري، يوضح طبيب الحساسية، أن هذا النوع من الالتهاب يطلق عليه البكتيريا السبحية، ويمثل النسبة المتبقية في الأطفال من 20 لـ 30% من وحوالي 10لـ 15 % من الكبار.

كما أن هذا النوع من الالتهاب يتميز بارتفاع في الحرارة أكثر من 39 درجة مئوية مع التعرض لوجود صديد بالحلق أو في اللوزتين. 

ويلفت طبيب المناعة أنه من الممكن أن يشخصه الطبيب بسهولة، حيث يجب وصف مضاد حيوي مناسب، بالمدة المناسبة وهذا يكون بواسطة الطبيب، كما يتم استخدام حقن المضاد الحيوي. 

ويمكن للطبيب تشخيصه بسهولة، كما يجب وصف المضاد الحيوى المناسب بالمدة المناسبة بواسطة الطبيب، واستخدام المضاد الحيوية لمدة تقل عن أسبوع يضر المريض.

كما أن مدة العلاج المطلوبة تتراوح من 10 لـ 14 يوما باستثناء بعض المضادات الحيوية طويلة المفعول.

الاحتقان المزمن 

وعن أسباب الاحتقان المزمن، يكون عبارة عن الإصابة بحساسية الجيوب الأنفية، بجانب وجود إفرازات أنفية خلفية تنزل في الحلق باستمرار وتسبب التهاب وألم، بجانب الإصابة بارتجاع المريئ مما يجعل الحلق أكثر عرضة لأحماض المعدة وهو يكون غير مؤهل للتعامل معها، وللتشخيص يجب الرجوع للطبيب المختص.