الثلاثاء 18 يونيو 2024 الموافق 12 ذو الحجة 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

واقي الشمس عن طريق الفم.. ما هو؟

الثلاثاء 11/يونيو/2024 - 07:00 ص
واقي الشمس.. أرشيفية
واقي الشمس.. أرشيفية


واقي الشمس عن طريق الفم لقد استحوذ هذا النهج المبتكر للحماية من أشعة الشمس على اهتمام عشاق وخبراء العناية بالبشرة على حدٍ سواء، ولكن ما هو بالضبط واقي الشمس الفموي، وكيف يعمل؟ دعونا نتعمق في هذا المفهوم المثير للاهتمام ونستكشف فوائده وقيوده المحتملة.

ما هو واقي الشمس عن طريق الفم؟

تأتي واقيات الشمس التقليدية في شكل مستحضرات وكريمات وبخاخات يتم وضعها مباشرة على الجلد، حيث تعمل هذه المنتجات عن طريق إنشاء حاجز فيزيائي أو كيميائي يمتص أو يعكس الأشعة فوق البنفسجية الضارة، وبالتالي يحمي البشرة من أضرار أشعة الشمس.

 في المقابل، يتخذ واقي الشمس الفموي نهجًا مختلفًا من خلال توفير الحماية من داخل الجسم.

تحتوي مكملات الوقاية من الشمس عن طريق الفم عادةً على مزيج من مضادات الأكسدة والفيتامينات والمستخلصات الطبيعية التي تدعي أنها تعزز قدرة الجسم على الدفاع عن نفسه ضد الأشعة فوق البنفسجية.

 يُعتقد أن هذه المكونات تعمل على تحييد الجذور الحرة، وهي جزيئات يمكن أن تسبب تلفًا خلويًا وتساهم في الشيخوخة المبكرة عند تعرضها لأشعة الشمس.

هل تتأثر فاعلية حبوب منع الحمل عند تناول أنواع معينة من الأدوية ؟ - اليوم السابع

كيف يعمل واقي الشمس عن طريق الفم؟

يدور مفهوم واقي الشمس عن طريق الفم حول فكرة تعزيز دفاعات الجسم الطبيعية ضد أضرار الأشعة فوق البنفسجية.، يُعتقد أن المكونات مثل مضادات الأكسدة، مثل الفيتامينات C وE، والمستخلصات النباتية مثل مستخلص polypodium leucotomos، تعزز قدرة الجلد على مقاومة الأشعة فوق البنفسجية.

في حين أن واقيات الشمس التقليدية تعمل في المقام الأول على سطح الجلد، فإن واقي الشمس الفموي يهدف إلى توفير الحماية من الداخل إلى الخارج. 

يقترح أنصار واقي الشمس عن طريق الفم أنه من خلال تحصين الجسم بالمواد المغذية الصحيحة، يمكنه تحمل الآثار الضارة للتعرض لأشعة الشمس بشكل أفضل.

إيجابيات وسلبيات واقي الشمس عن طريق الفم

مثل أي اتجاه جمالي ناشئ، فإن الواقي الشمسي عن طريق الفم له مؤيدين ومتشككين. فيما يلي بعض الفوائد والقيود المحتملة التي يجب مراعاتها:

الإيجابيات

  • على عكس واقيات الشمس التقليدية، التي تحتاج إلى إعادة تطبيقها بانتظام، يتم تناول واقي الشمس عن طريق الفم عن طريق الفم وقد يوفر حماية أكثر ملاءمة من أشعة الشمس.
  • يعالج واقي الشمس عن طريق الفم الحماية من أشعة الشمس من داخل الجسم، مما قد يوفر نهجًا أكثر شمولًا للعناية بالبشرة.
  • تحتوي بعض مكملات الوقاية من الشمس عن طريق الفم على مكونات توفر فوائد إضافية للعناية بالبشرة، مثل الترطيب أو الخصائص المضادة للالتهابات.
  • قد يوفر بعض الحماية الإضافية من أشعة الشمس، خاصة في المناطق التي يصعب الوصول إليها باستخدام واقي الشمس الموضعي.
  • قد يفيد أصحاب البشرة الحساسة الذين يعانون من التهيج الناتج عن واقيات الشمس الموضعية.

سلبيات:

  • في حين أن بعض الدراسات تدعم فعالية بعض المكونات الموجودة في واقي الشمس عن طريق الفم، فإن هناك حاجة إلى مزيد من الأبحاث للتحقق من فعاليته الشاملة.
  • يجب ألا يحل واقي الشمس عن طريق الفم محل واقيات الشمس التقليدية بالكامل. ومن الأفضل استخدامه مع إجراءات الحماية من الشمس الأخرى، مثل ارتداء الملابس الواقية والبحث عن الظل.
  • قد تختلف فعالية واقي الشمس عن طريق الفم من شخص لآخر، اعتمادًا على عوامل مثل نوع البشرة والنظام الغذائي والصحة العامة.