الأحد 14 يوليو 2024 الموافق 08 محرم 1446
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

ما أسباب سرطان المبيض؟| احذر.. هذه العوامل تزيد من الخطورة

الخميس 13/يونيو/2024 - 12:05 ص
سرطان المبيض.. أرشيفية
سرطان المبيض.. أرشيفية


سرطان المبيض هو نوع من السرطان ينشأ في المبيضين، وهما العضوان التناسليان الأنثويان المسؤولان عن إنتاج البيض والهرمونات، وهو سابع أكثر أنواع السرطان شيوعًا بين النساء في جميع أنحاء العالم وأحد الأسباب الرئيسية للوفيات المرتبطة بالسرطان لدى النساء. 

يعد فهم أسبابه وعلاماته وأعراضه وخيارات العلاج والاحتياطات أمرًا بالغ الأهمية للكشف المبكر والإدارة الفعالة.

أسباب سرطان المبيض

في حين أن السبب الدقيق لسرطان المبيض لا يزال غير واضح، إلا أن بعض العوامل قد تزيد من خطر إصابة المرأة به، تشمل عوامل الخطر هذه ما يلي:

الوراثة: وجود تاريخ عائلي للإصابة بسرطان المبيض أو سرطان الثدي، وخاصة الطفرات في جينات BRCA1 أو BRCA2، يزيد من خطر الإصابة.

العمر: يؤثر سرطان المبيض في المقام الأول على النساء الأكبر سنًا، ويزداد خطر الإصابة به مع تقدم العمر.

التاريخ الإنجابي: قد تكون النساء اللاتي لم يحملن قط أو خضعن لعلاجات الخصوبة أكثر عرضة للخطر.

العوامل الهرمونية: العوامل الهرمونية مثل الحيض المبكر، انقطاع الطمث المتأخر، أو العلاج بالهرمونات البديلة (HRT) يمكن أن تؤثر على المخاطر.

السمنة: زيادة الوزن أو السمنة قد تزيد من خطر الإصابة بسرطان المبيض.
علامات وأعراض سرطان المبيض

أعراض سرطان المبيض

غالبًا ما يطلق على سرطان المبيض اسم "القاتل الصامت" لأن أعراضه قد تكون خفية ويمكن التغاضي عنها بسهولة، ومع ذلك فإن التعرف على العلامات والأعراض التالية يمكن أن يساعد في الكشف المبكر:

  • ألم البطن أو الحوض
  • الانتفاخ
  • تغيرات في عادات الأمعاء، مثل الإمساك أو كثرة التبول.
  • فقدان الشهية أو الشعور بالشبع بسرعة
  • فقدان الوزن غير المبرر

خيارات علاج سرطان المبيض

يتضمن علاج سرطان المبيض عادةً مزيجًا من الجراحة والعلاج الكيميائي، وفي بعض الحالات، العلاج الإشعاعي.

يعتمد اختيار العلاج على عوامل مختلفة، بما في ذلك مرحلة السرطان ونوعه، والصحة العامة للمريض، وتفضيلاته. قد تشمل خيارات العلاج ما يلي:

  • الجراحة
  • العلاج الكيميائي
  • العلاج الموجه
  • العلاج الهرموني

الوقاية من سرطان المبيض

على الرغم من أنه لا يمكن الوقاية من جميع حالات سرطان المبيض، إلا أن بعض التغييرات والاحتياطات في نمط الحياة قد تساعد في تقليل المخاطر:

  • الفحص المنتظم
  • إتباع نمط حياة صحي
  • حبوب منع الحمل
  • الحمل والرضاعة الطبيعية
  • يجب على النساء اللاتي لديهن تاريخ عائلي للإصابة بسرطان المبيض أو الثدي التفكير في الاستشارة والاختبارات الوراثية لتقييم المخاطر التي يتعرضن لها.