الأحد 14 يوليو 2024 الموافق 08 محرم 1446
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

الغذاء والدواء الأمريكية تقدم نصائح لمساعدة طفلك على تجاوز آلام التسنين بأمان

الثلاثاء 02/يوليو/2024 - 01:00 م
التسنين.. أرشيفية
التسنين.. أرشيفية


إن العناية بطفل في مرحلة التسنين أمر صعب حيث يرغب الآباء في المساعدة، ولكن قد لا يكونون متأكدين من كيفية القيام بذلك.

يبدأ التسنين عادة في عمر 4 إلى 7 أشهر تقريبًا، حيث تبدأ الأسنان اللبنية العشرين أو نحو ذلك التي ستظهر في سن الثالثة بالتشكل.

وقالت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية في ورقة نصائح خاصة إن العلامات المعتادة للتسنين تشمل، التهيج الخفيف، الحمى المنخفضة، سيلان اللعاب، والرغبة في مضغ شيء صلب.

وقالت الوكالة إن اللجوء إلى الأدوية التي تحتوي على مسكنات الألم مثل البنزوكائين أو الليدوكائين، أو العلاجات المثلية ليس الحل لآلام التسنين.

وحذرت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية من أن هذه المنتجات يمكن أن تكون خطرة على الأطفال ويمكن أن تؤدي إلى إصابات خطيرة وحتى الموت.

الأسماء التجارية الشائعة لمنتجات العناية بصحة الفم التي لا تستلزم وصفة طبية والتي تحتوي على البنزوكائين تشمل أنبيسول، وسيباكول، وكلوراسيبتيك، وهوريكاين، وأوراباس، وأوراجيل، وتوبيكس.

تجنبي إغراء تجربتها على طفلك الذي في مرحلة التسنين.

وأوضحت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية أن استخدام منتجات البنزوكائين يمكن أن يؤدي إلى حالة خطيرة، ومميتة في بعض الأحيان، تسمى ميتهيموغلوبينية الدم، حيث تنخفض قدرة خلايا الدم الحمراء على حمل الأكسجين بشكل كبير.

وبالمثل، فإن المنتجات التي تحتوي على الليدوكائين غير آمنة أيضًا للرضع.

وحذرت إدارة الغذاء والدواء من أنها "يمكن أن تسبب أضرارا جسيمة، مثل مشاكل في القلب وإصابات خطيرة في الدماغ وحتى الموت". "بالإضافة إلى ذلك، يمكن لمحلول الليدوكائين اللزج الموضعي عن طريق الفم أن يسبب نوبات عند الرضع والأطفال الصغار عند استخدام كمية كبيرة منه، أو عند ابتلاعه عن طريق الخطأ."

خطر آخر: التسنين "القلائد".

تلقت إدارة الغذاء والدواء أيضًا تقارير عن وفاة وإصابات خطيرة للرضع والأطفال، بما في ذلك الاختناق والاختناق، بسبب مجوهرات التسنين مثل قلادات التسنين المصنوعة من الكهرمان.

ما الذي يساعد على تسهيل عملية التسنين بشكل آمن؟

وفقًا لإدارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA)، قم بفرك وتدليك لثة طفلك بلطف باستخدام إصبع (مغسول ونظيف) للمساعدة في تخفيف الألم.

يُنصح أيضًا بإعطائهم حلقة تسنين مطاطية لمضغها. ومع ذلك، تأكدي من أن الحلقة ثابتة (غير مملوءة بالسوائل) ولا تصل إلى الطفل بقوة أو مجمدة من الفريزر.

وأوضحت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية أنه إذا كان الجسم قاسيًا للغاية، فقد يؤدي إلى إيذاء لثة الطفل، وتأكد من مراقبة الأطفال حتى لا يختنقوا عن طريق الخطأ بحلقة التسنين.