الخميس 25 يوليو 2024 الموافق 19 محرم 1446
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

أسباب جفاف الفم واللسان.. متى تكون نذير مرض خطير؟

الإثنين 08/يوليو/2024 - 01:15 ص
أسباب جفاف الفم واللسان
أسباب جفاف الفم واللسان


أسباب جفاف الفم واللسان.. يعاني بعض الأشخاص من مشلكة جفاف الفم واللسان دون معرفة أسباب ذلك، فهيا نتعرف خلال السطور التالية على أسباب جفاف الفم واللسان.

أسباب جفاف الفم واللسان 

ويشير الدكتور عمر حاتم جودة، أخصائي طب وجراحة الفم وتجميل الأسنان، إلى أن أسباب جفاف الفم واللسان متعددة وعادة ما تتضمن ما يلي:

تناول بعض الأدوية 

من الآثارالجانبية لتناول العديد من الأدوية المعاناة من جفاف الفم واللسان، ومن أبرز هذه الأدوية ما يلي: 

  • أدوية  علاج الاكتئاب والقلق.
  • وأيضًا أدوية علاج ضغط الدم.
  • فضلًا عن مضادات الهيستامين أو الحساسية.
  • وكذلك مزيلات الاحتقان.
  • بجانب الأدوية الباسطة للعضلات.
  • مع مسكنات الألم.
  • فضلًا عن الأدوية الهرمونية.
  • بالإضافة إلى موسعات الشعب الهوائية.

الإصابة ببعض الأمراض

كما أن الإصابة ببعض الأمراض المزمنة قد ينجم عنها حدوث جفاف الفم واللسان، ومن هذه الأمراض ما يلي:

  • فيروس نقص المناعة البشري" الإيدز".
  • أو أيضَا داء السكري غير المسيطر عليه.
  • وكذلك ألزهايمر.
  • بالإصافة إلى داء باركنسون.
  • وأخيرًا، المعاناة من متلازمة سجوجرن.

الشيخوخة

يعد جفاف الفم واللسان من المشكلات التي تحدث مع التقدم في العمر، إذ يعاني العديد من كبار السن من جفاف الفم واللسان بسبب استخدام الأدوية التي تسبب جفاف الفم وتغيرات الجسم والتغذية غير الكافية إضافةً إلى المشكلات الصحية.

علاجات السرطان

كما تتسبب أدوية العلاج الكيميائي في جفاف الفم واللسان، إذ تغير في طبيعة اللعاب وكميته، كما يمكن للعلاج بالإشعاع للرأس والرقبة إتلاف الغدد اللعابية، ما يسفر عن انخفاض إنتاج اللعابن وربما يكون هذا أمر مؤقت أو دائم تبعًا لكيفية العلاج والمنطقة المعالجة.

فتاة تعاني من جفاف اللسان

تلف العصب بالرقبة والرأس

وكذلك فقد يسبب تلف الأعصاب بمنطقة الرأس والرقبة في جفاف الفم واللسان، وينجم التلف عن إصابة أو أيضَا عملية جراحية أو كذلك عدوى أو سكتة دماغية.

قلة السوائل

ومن أهم أسباب جفاف الفم واللسان، يفقد الجسم السوائل دون أن يتعرض لأسباب متعددة: كالاستفراغ، والتعرق الشديد، وكذلك الإسهال، وعدم شرب سوائل كافية، بجانب فقدان الدم، إذ يصاب الجسم بالجفاف ما يقلل من إفراز اللعاب.

التنفس من الفم 

كما أن بعض الأشخاص يتنفسون من الفم أثناء النوم بسبب: انسداد الأنف، أو النوم والفم مفتوح.

 نمط الحياة

كما يعد التدخين أو مضغ التبغ  وشرب الكحوليات مع استخدام مواد كالماريجوانا والميثامفيتامين من أسباب جفاف الفم واللسان أيضًا.

ممارسة الرياضة في الجو الحار

وفي حال اللعب  أو ممارسة الرياضة في الجو الحارة لمدة طويلة تزيد احتمالية حدوث جفاف الفم واللسان، فتصبح الغدد اللعابية جافة ومن ثم تتركز السوائل بأماكن أخرى من الجسم.

التوتر والقلق

فضلا عن إنتاج هرمون الكورتيزون في الجسم يزداد في حال الشعور بالتوتر أو القلق، ما يتسبب في زيادته باللعاب، فتتغير تركيبة اللعاب ومن ثم الإصابة بجفاف الفم واللسان.