الثلاثاء 28 مارس 2023 الموافق 06 رمضان 1444
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

كل ما تريد معرفته عن الانسداد المعوي عند الأطفال.. استشاري يجيب

الأربعاء 15/فبراير/2023 - 05:30 ص
الانسداد المعوي عند
الانسداد المعوي عند الأطفال


قال الدكتور محمد شلبي، استشاري الجراحة العامة وجراحة الأطفال والمناظير، إن الانسداد المعوي الحاد في الأطفال من الأمراض الخطير التي يمكن أن تواجههم، ويلزم التفرقة بينه وبين القيء الطبيعي حيث إن الأطفال حديثي الولادة غالبًا ما يعانوا من قيء بعد الرضاعة.


وأردف قائلا: القيء الناتج عن الانسداد المعوي الحاد يكون له أعراض تميزه حيث يكون القيء لونه أصفر يصاحبه انتفاخ في البطن بالإضافة إلى مغص شديد يسبب للطفل آلم وصريخ مستمر.


مضاعفات الانسداد المعوي الحاد عند الأطفال


وذكر الدكتور محمد شلبي، أنه بمجرد ظهور قيء أصفر على الطفل سرعة التوجه للطبيب لتجنب حدوث مضاعفات عند الطفل والدخول في مرحلة الجفاف التي يحدث بعدها تغير في كيمياء الدم.


تشخيص الانسداد المعوي الحاد عند الأطفال


وأشار الدكتور محمد شلبي، إلى إن في حال ظهور أحد الأعراض السابقة يجب إجراء الأشعة اللازمة لمعرفة مكان الانسداد ونوعه، ومنها:
• أشعة عادية.
• أشعة السونار.
• أشعة بالصبغة.


أنواع الانسداد المعوي الحاد عند الأطفال


وبيّن استشاري الجراحة العامة وجراحة الأطفال، إن هناك أنواع عديدة لـ الانسداد المعوي عن الأطفال، ومنهم:
• انسداد الناتج عن تضخم عضلة البواب في المعدة.
• انسداد نتيجة عيب خلقي في الأمعاء.
• أنواع أخرى ليس بها انسداد، ولكن يحدث نتيجة عدم تحرك عضلات القولون.


جراحة الانسداد المعوي عند الأطفال


وأكد الدكتور محمد شلبي، إن في حالة استمرار الترجيع الأصفر لفترة طويلة يلزم الذهاب للجراح وتكون الجراحة على حسب سن الطفل لأن كل مرحلة قد يختلف سبب الانسداد فيها، وبالتالي يختلف طريقة العلاج ولكن الأغلبية يلزم علاجها بالتدخل الجراحي، ولكن في حال كان الانسداد المعوي التلسكوبي يمكن علاجه بحقن شرجيه يتم إعطاءها للمريض بطريقة معينة.


المنظار الجراحي لعلاج الانسداد المعوي عند الأطفال


وعن علاج الانسداد المعوي عند الأطفال بالمنظار الجراحي، أوضح الدكتور محمد شلبي، إن المنظار الجراحي جعل علاج الانسداد أسهل؛ لأن لا يتم عمل جرح كبير ولا تسبب الآلام بالإضافة إلى إن الطفل يعود لحياته بشكل طبيعي بعد فترة قصير على عكس العملية الجراحية القديمة التي يتم خلالها قطع العضلات لتسهيل الدخول لتجويف البطن والتعامل مع الانسداد الموجود.