الإثنين 27 مايو 2024 الموافق 19 ذو القعدة 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

أسباب تعرق اليدين عند الأطفال.. قد يكون هناك عامل مرضي

الثلاثاء 20/يونيو/2023 - 06:00 م
أسباب تعرق اليدين
أسباب تعرق اليدين عند الأطفال


أسباب تعرق اليدين عند الأطفال.. يعاني العديد من الأطفال من مشكلة تعرق اليدين التي قد تكون بشكل مفرط لدى البعض، مما يثير القلق لدى الأمهات ما يدفعهن إلى الرغبة في معرفة هل هذا الأمر طبيعي أم أنه يشير إلى وجود مشكلة صحية لدى الطفل؟؛ لذا سنتعرف خلال هذا التقرير على أسباب تعرق اليدين عند الأطفال.

أسباب تعرق اليدين عند الأطفال

وعن أسباب تعرق اليدين عند الأطفال، توضح الدكتورة هديل السعداوي، أخصائي طب الأطفال وحديثي الولادة، أن  ظاهرة تعرّق الأطفال تعد إحدى الظواهر التي تقلق الآباء والأمهات بشأن صحة أطفالهم بشكل كبير؛ إذ يلاحظ الوالدان أن هناك تعرقا زائدًا بمنطقة خلف الرأس وأيضًا باطن اليدين لدى الطفل، كما يزداد حدوث ذلك خلال فترة نوم الطفل، مؤكدة أن هذه الظاهرة ليست خطيرة ولا تشير إلى وجود مرض معين. 

وتشير أخصائي طب الأطفال وحديثي الولادة، إلى أن هناك عدة أسباب من المحتمل أن يكون أحدها هو المسبب الرئيسي لهذه المشكلة عند الأطفال، ومن أبرز هذه الأسباب ما يلي:

  • التعرض للجو الساخن والرطوبة المرتفعة.
  • أو بسبب ارتداء الطفل كثيرا من الملابس، التي لا تلائم  درجة الحرارة المحيطة، أو تغطية الطفل بالكثير من الأغطية أثناء نومه.
  • أو قد يرجع السبب لزيادة وزن الطفل ومعاناته من السمنة، فكلما زاد وزن الطفل يعاني من مشكلة التعرق أكثر مقارنة بغيره من الأطفال ذوي الأجسام النحيفة.
  • ومن المحتمل أن يكون السبب هو تناول الطفل للأغذية الغنية بالتوابل والأكلات الدسمة وكذلك الإفراط في تناول الحلويات الغنية بالسعرات الحرارية المرتفعة، فتخرج من الطفل على هيئة تعرق.
  • أو نتيجة بعض العوامل المرضية، ومن أبرزها:

1ـ ارتفاع درجة حرارة الجسم أو الإصابة بالحمى.

2ـ أو بسبب تناول الطفل بعض أنواع الأدوية. 

3ـ  أو نتيجة المعاناة من اضطراب افرازات الغدة الدرقية.

4ـ أو بسبب العامل الوراثي، ففي حال كان الأبوان أو أحدهما يعاني من فرط التعرّق، فهنا يعاني الأطفال أيضًا من زيادة التعرق.

5ـ  وأخيرًا، فقد يكون السبب ناتج عن زيادة الطاقة بجسم الطفل.

أم تمسك يد طفلها الذي عاني من كثرة التعرق

متى يكون التعرق خطيرًا عند الأطفال؟

وللإجابة على سؤال متى يكون التعرق خطيرًا عند الأطفال؟، يؤكد غالبية الأطباء المتخصصين أن الأم قد تحتاج لاستشارة طبيب الأطفال في حال كان طفلها يعاني من تعرق مفرط أثناء ممارسة الأنشطة العادية كالرضاعة؛ إذ يمكن أن يكون ذلك مؤشرا ينذر بوجود مشكلة خلقية بالقلب، كما يجب الانتباه أيضا أنه في حال كان لون بشرة الطفل داكنًا عند البكاء أو الرضاعة، أو كان وزن الطفل لا يزداد، فيجب الحذر؛ إذ أن الأطفال المصابين بأمراض القلب يتعرقون بشكل مستمر؛ إذ أن قلوبهم يجب أن تعمل بجد لضخ الدم بكفاءة.

كما أن فرط التعرق يشير في بعض الحالات الأخرى إلى احتمالية وجود مرض خطير، مما يستوجب طلب الرعاية الطبية الفورية وخاصة إذا كات تعرق الطفل غزيرًا ومصحوبًا بدوار أو ألم في الصدر أو الحلق أو الفك أو الذراعين أو الكتفين أو برودة الجلد وسرعة نبض القلب. 

طفل نائم يعاني من كثرة التعرق

 هل نقص الفيتامينات يسبب تعرق اليدين؟

ولمن يرغب في معرفة إجابة سؤال هل نقص الفيتامينات يسبب تعرق اليدين؟، يشير بعض الأطباء المتخصصين إلى أن نقص فيتامين ب 12 الوظيفي قد يكون أحد الأسباب الرئيسية والشائعة لزيادة تعرق اليدين، وعادة ما تتضمن أعراضه: الشعور بالتعب والإرهاق، بجانب التعرق أثناء الليل. 

جدير بالذكر أن هناك العديد من الأطعمة الغنية بفيتمين ب 12 ومنها: اللحوم وأيضًا البيض وكذلك الدواجن والخضروات والفاصوليا ومنتجات الألبان، وكذلك يمكن الحصول عليه من خلال تناول بعض المكملات الغذائية.